يوم للسيدات في معرض «الفن الإسلامي»

 

أعلنت «شركة التطوير والاستثمار السياحي»، الرائدة في مجال تطوير المشروعات الثقافية والسياحية في أبوظبي، عن تحديد مواعيد مخصصة حصرياً لزيارة السيدات لمعرض «الفن الإسلامي - كنوز من مجموعة ناصر الخليلي»، الذي ينظم في «غاليري 1» في «قصر الإمارات» في أبوظبي.


وقد تم تخصيص يوم الثلاثاء من كل أسبوع من الساعة العاشرة صباحا ولغاية الساعة الرابعة بعد الظهر لزيارة السيدات فقط، ويذكر أن المعرض يضم أكثر من 500 قطعة فنية نادرة جمعها البروفسور ناصر الخليلي، أحد خبراء تاريخ الفنون الإسلامية وأبرز المهتمين باقتناء التحف الفنية الإسلامية في العالم.


ويعتبر معرض «الفن الإسلامي»، الذي يتم تنظيمه تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ويستمر لغاية 22 أبريل المقبل، الأضخم والأول من نوعه لمجموعة الخليلي في منطقة الشرق الأوسط، ويتضمن أعمالاً يتم عرضها للمرة الأولى. ويندرج هذا الحدث ضمن سلسلة من الأنشطة التي تقوم بها «شركة التطوير والاستثمار السياحي» تمهيداً لافتتاح المنشآت والمتاحف ضمن «المنطقة الثقافية» على «جزيرة السعديات»، التي تقع على بُعد 500 متر فقط من شواطئ مدينة أبوظبي، ويجري تطويرها حالياً لتصبح وجهة سياحية عالمية، حيث تهدف هذه الأنشطة إلى نشر الوعي بالفنون الجميلة بين مختلف قطاعات المجتمع في الدولة.


ومن الجدير بالذكر أن المنطقة الثقافية في جزيرة السعديات ستضم أكبر تجمع للمراكز الثقافية والفنية في العالم، ومنها متحف الشيخ زايد الوطني ومتحف «جوجنهايم أبوظبي»، ومتحف «اللوفر أبوظبي»، والمتحف البحري ودار المسارح والفنون إلى جانب العديد من المرافق الفنية.


وقال مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة، والعضو المنتدب في «شركة التطوير والاستثمار السياحي مبارك حمد المهيري إن المعرض خطوة مهمة نحو وضع برنامج تعليمي مستدام يهدف لتنشيط الحركة الثقافية في الدولة. ونسعى إلى تلبية تطلعات ومتطلبات جميع فئات المجتمع، وإتاحة المجال امامها للاستفادة من فرص التعليم والخبرات التي نقدمها من خلال أنشطتنا المتنوعة».