تلاميذ «الابتدائي» يرسمون لحماية البيئة

 


تلقى طلاب المدارس الابتدائية في الدولة دروساً قيّمة حول حماية البيئة كجزء من الحملة الهادفة التي أطلقتها «إنفايروفون»، حملة إعادة تدوير الهواتف المحمولة. 


وحظي طلاب المدارس الابتدائية من كل أنحاء الإمارات بفرصة للمشاركة في مسابقة تهدف لإبراز مواهبهم الفنية التي تعكس أهمية إعادة التدوير، والحفاظ على البيئة والجمال الطبيعي للدولة.


وستقوم لجنة حكام متخصصة باختيار ستة طلاب من فئتين عمريتين مختلفتين للفوز بجوائز مقدمة من «إتش بي»، والمتمثلة بكمبيوترات دفترية، وكاميرات رقمية وطابعات. كما سيقدم لمدارسهم كمبيوترات مكتبية من نوع «إتش بي» أيضاً. وتعد هذه المسابقة جزءاً من حملة «إنفايروفون» لإعادة تدوير الهواتف المحمولة، ولرفع الوعي البيئي حول القضايا البيئية في مدارس الدولة. 


وقالت مديرة التسويق لدى شركة«إتش بي» في الشرق الأوسط، باتريشا ترود: «سررنا بسماعنا أن طلاب المدارس في الدولة أبدوا اهتماماً كبيراً بجائزة الرسم، حيث قدم الطلاب رسومات جميلة، ونتطلع لعرضها عند الإعلان عن الفائز بالمسابقة نهاية الشهر الجاري.