غراب: نريد انتخابات حقيقية لا شكلية

 قال المحلل الرياضي بقناة «دبي الرياضية»، محمد مطر غراب، ان انتخابات تشكيل مجلس ادارة اتحاد كرة القدم الجديد المقررة في 28 مايو المقبل يجب ان تكون حقيقية وديمقراطية، وليست شكلية بحيث لا يكون المجلس «مفصلاً على قياس اشخاص بعينهم».
 
وقال غراب لـ«الإمارات اليوم»: «ان المرحلة المقبلة تعد مهمة وحاسمة في مسيرة كرة القدم الاماراتية، وتحتاج الى شخصيات تمتلك الخبرة والقدرة والكفاءة، وصولا الى احداث النقلة المنشودة، مطالبا في الوقت ذاته بأن يكون هناك رأي ورأي اخر في اتحاد الكرة، من خلال وجود معارضة قوية تستطيع ان تنتقد عمل اتحاد الكرة وتكشف الاخطاء والسلبيات بشفافية ووضوح».
 
وحذّر غراب من مساعي البعض في ان تكون الانتخابات المرتقبة مجرد صورية فقط، معتبرا ان الانتخابات الشكلية في حال حدوثها ستعيد السيناريو نفسه الذي تعيشه كرة الامارات حاليا، داعيا الى ضرورة الاستفادة من الاخطاء التي حدثت في عهد اتحاد الكرة الحالي حتى لا تتكرر مرة اخرى.. وقال ان محاولة استقطاب المعارضة في المجلس المقبل هدفه العمل على احتوائها.
 
واشار الى ان الاصوات الحرة في المعارضة لن ترضى بأن يكون رأيها موجها لخدمة اغراض معينة، بل سيكون هدفها خدمة الكرة الاماراتية لكشف كل الحقائق امام الرأي العام.
 
واكد غراب الذي كان يشغل ايضا مدير المنتخبات الوطنية وعضو مجلس الادارة  في اتحاد الكرة السابق برئاسة سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان، انه مع الدعوة الى إحداث تغيير حقيقي في الواقع الرياضي، لاسيما على صعيد لعبة كرة القدم حتى تتمكن كرة الامارات من اللحاق بركب التطور الذي يعشيه العالم في مجال كرة القدم حاليا. 

واعتبر غرا ب ان الرئيس المقبل لاتحاد الكرة يجب ان يكون لديه الاستعداد التام للتضحية بوقته واسرته وكل شيء من اجل خدمة كرة القدم الاماراتية. وقال غراب «المصلحة العامة لكرة الامارات تقتضي بإجراء انتخابات حقيقية بحيث يكون الشخص المناسب في المكان المناسب،
 
لا أن تكون هناك انتخابات شكلية وصورية، وعلى الجميع ان ينتبه لهذه الامور ومخطئ من يظن ان احتواء المشكلات العديدة التي وقع فيها اتحاد الكرة الحالي تتم باحتواء المعارضة داخل المجلس الجديد للاتحاد خلال الانتخابات المقبلة، اذ كنا نعتقد بأن مجلس ادارة اتحاد الكرة يضم كفاءات فإننا للأسف اكتشفنا عكس ذلك. 

سحب البساط  وعما اذا كان يعتقد بأن لجنة دوري المحترفين ستسحب البساط من اتحاد الكرة عقب انطلاقة دوري المحترفين الاماراتي اعتبارا من الموسم الكروي المقبل، قال غراب «في تقديري فإنه ووفقا للنظام الجديد الذي حدده الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي يتمثل في ان تكون اللجان الرئيسة مثل المسابقات والحكام والمنتخبات من خارج الاتحاد فإن اتحاد الكرة سيصبح دوره هامشيا في المرحلة المقبلة،
 
وتنحصر مهامه في وضع الخطط الاستراتيجية وحضور الاجتماعات القارية، وهناك تساؤلات كثيرة تطرح نفسها بقوة، من بينها ان الاشخاص المرشحين لعضوية المجلس المرتقب للاتحاد لابد ان تكون الرؤية واضحة امامهم وان يعرفوا ادوارهم وحدود اختصاصات الاتحاد قبل الترشح كأعضاء في اتحاد الكرة الجديد».

وقال غراب «كنا نعتقد في بعض الشخصيات بأنهم كفاءات يمكن ان تخدم كرة الامارات وتسعى الى تطورها، لكن للأسف اكتشفنا اخيرا عكس ذلك، حيث ان بعضهم  جلب الكارثة والمصائب لكرة الامارات ونحترم الذين ادركوا وجود اخطاء في اتحاد الكرة وتقدموا باستقالاتهم احتراما للرأي العام،
 
لكن من المؤسف ايضا ان هناك من يناقض نفسه ولا يريد ان يعترف بفشله ولذلك فإن علينا ان نتعلم من الاخطاء حتى لانقع فيها مجددا
».