907 مليون درهم قيمة مقتنيات "دبي الفنون"

 
انطلقت، أمس، في دبي فعاليات معرض «دبي الآثار والفنون» الذي يعد واحداً من الفعاليات الثقافية المتميزة التي تجمع نخبة من ابرز التجارب التشكيلية العالمية التي جُمعت من اهم المتاحف في العالم، وتتجاوز قيمة المعروضات 215 مليون دولار اميركي «790 مليون درهم». 

ومن الأعمال التي ستكون محط الأنظار في المعرض الذي افتتح بحضور وزير الثقافة عبد الرحمن العويس ووزير الصحة حميد القطامي ورئيس مجلس دبي الثقافي محمد المر يتوقع أن يستقطب أكثر من 10 آلاف زائر من كل أنحاء الشرق الأوسط، لوحات لهينري مور، وبيكاسو، وخزفيات ملكية تعود للقرن الـ17،
 
وأعمال للفنان العالمي الراحل جون سينغر سارجينت تقدر بنحو 13.5 مليون دولار أميركي، إضافة إلى مجموعة ثمينة جداً من مجوهرات كارتييه، وهاري وينستون.   وتشمل التحف الأثرية والأعمال الفنية، التي ستعرض في الحدث فئات عدة مثل الأعمال الفنية الإسلامية، والأسلحة والدروع،

والفضيات، والمجوهرات الأثرية والحديثة، والخزفيات النادرة، ومجموعة واسعة من الأثاث والزخرفيات، والفنون الجميلة التي تشمل لوحات منحوتات من الشرق الأوسط والهند والغرب.   وقال القائم على معرض برايان هوتون، «كثيرون انتظروا قيام معرض على هذا المستوى من الرقي والفخامة في الشرق الأوسط،
 
والآن وبعد فترة طويلة أمضيناها في التنسيق والتنظيم تمكنا من جعل هذا المعرض واقعاً ملموساً، ونحن سعداء جداً بتوفير منصة مناسبة لأصحاب المعارض الفنية لمقابلة كبار هواة اقتناء الأعمال الفنية في المنطقة
».