استمرار الشغب في الدنمارك لليلة السابعة على التوالي

قالت الشرطة أمس ان مجموعات من الشبان اشعلوا النار في بعض السيارات والحافلات والمدارس في الدنمرك مساء السبت لليلة السابعة على التولي من التخريب في العاصمة كوبنهاجن وغيرها من المدن الرئيسية.

والقي القبض على اربعة شبان في العاصمة للاشتباه في مشاركتهم في ارتكاب جرائم حرق وورد اندلاع ما لا يقل عن 24 حريقا في شتى انحاء البلاد.

واعتقل عدة شبان في ارهوس ثاني مدن الدنمرك وفي أودينسي. وقال قائد عمليات الشرطة بريبين يورجنسن لرويترز اثناء تفقد اضرار الحرائق في مدرسة تينجبيرج في ضواحي كوبنهاجن "انها بعض المجموعات نفسها
التي طافت بالمدينة على مدى الليلتين السابقتين".

وتعرضت مئات السيارات وعدة مدارس للتخريب أو الحرق في الاسبوع الاخير. ولم تتمكن الشرطة من تحديد سبب اعمال الشغب لكنها قالت ان الدفء غير المعتاد في هذا الوقت من العام واغلاق المدارس في عطلة الشتاء من المحتمل ان يكونا من بين العوامل التي ساهمت في وقوع الاضطرابات.

والقت السلطات القبض على عشرات الشبان أغلبهم من ابناء المهاجرين. وقالت الشرطة ان ليلة السبت كانت اكثر هدوءا من الليالي التي سبقتها الاسبوع الماضي.

وقال بعض العاملين في مجال الخدمات الاجتماعية ان مؤامرة زعم وقوعها لقتل رسام كاريكاتير دنمركي نشر قبل عامين رسما مسيئا للإسلام ربما تكون قد أججت الاضطرابات.