تحضر «أزياء دبي 2008» ضيفةً أدريانا كاريمبو: دبي منفتحة وممتعة ومريحة

 
 أعربت عارضة الأزياء السلوفاكية أدريانا كاريمبو عن سعادتها وفخرها لدعوتها إلى «مهرجان أزياء دبي 2008»، ومهرجان دبي للتسوّق، واصفة دبي بالمدينة «المنفتحة والممتعة والمريحة»، مشيرة إلى أن الجمع بين الملابس التقليدية والتصاميم الأوروبية قد يولد «موضة جديدة في عالم الأزياء». وفي مؤتمر صحافي، عُقِد ظهر امس، بمناسبة تلبيتها الدعوة التي تلقتها من المهرجان، في دورته الخامسة، التي تعقد تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم،
 
 تمنت كاريمبو أن يستمتع الجميع بالحدث، معلنة أنها تشارك فيه كضيفة، وتحديداً في عرض صديقها المصمم ستيفان رولاند. وفي مفارقة لافتة، قالت عارضة الأزياء الشقراء انها «ليست مهووسة بالموضةوعالم الأزياء»، موضحة انها «تحب التسوّق.. ولكن باعتدال وتروٍّ». وبقامتها الممشوقة وشعرها الأشقر الطويل، خرجت كاريمبو أمام الحضور، حيث سارعت لشكر الجميع على حضورهم، معتذرة من تأخرها نحو ساعة ونصف الساعة عن الموعد المحدد، «بسبب الازدحام الخانق»،
 
 وكشفت كاريمبو، التي ارتدت فستاناً أسودً أنيقاً، قبل أن تضع فوقه عباءة سوداء اللون  تلقتها كهدية، ولبستها امام عدسات الكاميرات، عن أنها تستعد لإطلاق مستحضرات تجميل تحمل اسمها، وستحاول «أن ترضي كل الأذواق»، وانها ستسعى خلال زيارتها لدبي، «إلى اكتشاف السوق المحلية لرغبتها في تسويق منتجاتها في الشرق الأوسط»،
 
منوّهة بأنها «أعجبت كثيراً بدبي» التي اعتبرتها «بوابة بين الشرق والغرب»،موضحة أنها ليست المرة الأولى التي تأتي فيها إلى دبي، وأنها  تزور الإمارات باستمرار، واضافت ممازحة الحضور إنها لم تدع زوجها لرفقتها في الزيارة «لأنه غيور».  مضيفة أن فضولها يدفعها «لاستكشاف ورؤية العالم والتقاليد الشرقية بغية المزج بين أوروبا والشرق المتمثل بالعالم العربي»، كاشفةً  عن  أنها «تحب المصمم اللبناني والعالمي إيلي صعب؛ لأن تصاميمه دفق من الأنوثة والرقي».  
 
ورافقت كاريمبو الصحافيين في جولة على بعض المتاجر الكبرى في المركز،  حيث استقبلت في متجر للعطور العربية والشرقية المسمى بـ«هند العود»، وشربت القهوة العربية، وتناولت التمر.  وكانت المديرة التنفيذية لمكتب مهرجان دبي للتسوق ليلى سهيل، اعربت في بداية المؤتمر، عن سعادتها لوجود كاريمبو كضيفة في «أزياء دبي 2008» وشكرتها لتلبيتها الدعوة لحضور افتتاح الدورة الخامسة،
 
إحدى الفعاليات الرئيسة لمهرجان دبي للتسوّق. وأضافت سهيل ان أهمية هذا الحدث تكمن في جعل إمارة دبي عاصمة للأزياء العالمية؛ بحيث تكون «مركز التواصل ما بين دور الأزياء العالمية ونظيراتها في منطقة الشرق الأوسط، ولتحفيز وتطوير قطاع الأزياء في دبي»، معلنةً أن نجاح الحدث وأهدافه تحقق برعاية سمو الشيخة هند، ومساعدة «مركز برجمان» للتسوّق.  مشيرة إلى «ان فعاليات (أزياء دبي) أصبحت ذات صبغة عالمية تستقطب كبريات دور الأزياء العالمية». 
 
 وفي السياق نفسه، أكدت المديرة التنفيذية سعي مكتب مهرجان دبي للتسوق لتنظيم فعاليات تشبه «أزياء دبي» في منطقة الخليج والشرق الأوسط بسبب الإقبال الشديد على عروض الأزياء الراقية، وتلبيةً لرغبات عشاق الموضة والأزياء