هناك أسباب أولها ميتسو

 
 منتخب الإمارات الوطني يحرز أول ثلاث نقاط في الدور الثالث المؤهل للدور الرابع ومنه إلى المونديال الإفريقي وكم أتمنى أن نكون أحد المنتخبات الأربعة التي تتأهل تلقائيا وإن لم يكن فالبطاقة الخامسة لا مانع من أن نكون من ضمن المتصارعين عليها. عودة للقاء منتخبنا الوطني وشقيقه الكويتي والذي كان مسرحه ملعب الخير والإنجازات استاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة،
وبدأ ميتسو المباراة بمباغتة تكتيكية بوجود فيصل خليل كمهاجم  صريح وخلفه إسماعيل والجناحين الشحي ودادا وتمركز الوسط بقاعدتين كانت الأولى قاعدة هلال للتكسير وقاعدة سبيت لشن الهجوم المضاد وخط دفاع كان ساعده الأيمن حيدر أما على الطرف الآخر فكان بشير الجديد بجوار بشير القديم المتجدد ولاعب الخبرة الهميم راشد عبدالرحمن وخلفهم حساني الجديد ماجد ناصر.
 
 ميتسو وبصمه قوية على منتخب الإمارات وأعطيكم أدلة من أرض الواقع: أولا: من الذي أتى بماجد ناصر وجعله حارسا أساسيا وأشركه أول مرة في ختام التصفيات أمام باكستان ويومها ماجد تسبب بالهدفين ومع ذلك أعطاه الثقة إلى أن صنع منه حارسا عملاقا .
 
 ثانيا: من الذي استدعى راشد عبدالرحمن بعد أيام قليلة من عودته للملاعب وغير عمق الدفاع بأكمله حيث لعب راشد وبشير بدلا من محمد قاسم ومحمد خميس ليكون لدينا رباعي دفاع على أعلى طراز؟.
 
 ثالثا: من الذي أشرك حيدر في مركز الظهير الأيمن وجعله نجما في هذا المكان وأصبح منتخبنا يعتمد على حيدر بشكل كبير؟.
 
 رابعا: من الذي أعطى الثقه للاعب شاب اسمه عبيد خليفة واشركه في مباراة ميلان وكان نجما فوق العادة؟ فلم يشعر أحد بأن عبيد يلعب مباراته الدولية الأولى أمام الكويت.
 
خامسا: من الذي أصر على بقاء سبيت ضمن قائمة المنتخب رغم إجماع الكل وبمن فيهم سبيت على انخفاض مستواه ولكن ميتسو جعل الكل يتحدث وكان في قرارة نفسه يجهز اللاعب حتى عاد تدريجيا وشاهدت سبيت الذي لم أشاهده منذ فترة ليست بالقصيرة . سادسا: هلال سعيد أجمع الكل على أدائه الكبير ومدى التفاني في الملعب ولمسة الإبداع ولولا ثقة ميتسو ما قدم (ما كليلي) كل هذا الإبداع.
 
سابعا: من الذي قدم الدعوة لدادا وأحضره وأشركه في كأس آسيا وأكسبه الخبرة، وكان داعما له حتى رأينا دادا يتلاعب بدفاع كل فريق نواجهه؟.
 
 ثامنا : محمد الشحي رغم هبوط مستواه في الفتره الماضية وكنت وقد سألت ميتسو عن ذلك فقال أنا مقتنع وسترون وفعلا رأينا وهتفنا برأس الشحي. تعددت الأسباب والمدرب هو ميتسو الذي جعل منتخبنا بهذه الصورة الجميلة وتسابق اللاعبون للعب تحت إدارته الفنية.
 
 هناك اسباب كثيرة من ضمنها ميتسو وإحقاقاً للحق كان يجب أن ابدأ به والعمود القادم سأتناول السبب الثاني من مجموع خمسة أسبابamer_almarry@yahoo.com