«معهد مصدر» و«جامعة طوكيو» يوقعان اتفاقية للتعاون الأكاديمي

أعلن «معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا»، الجامعة البحثية المستقلة للدراسات العليا التي تركز على الطاقة المتقدمة والتقنيات المستدامة، و«جامعة طوكيو»، أمس، عن توقيع اتفاقية للتعاون الأكاديمي والبحثي، ما سيمهّد الطريق لإبرام شراكات متعددة ومثمرة بين الطرفين.

ووقع الاتفاقية جونيتشي هامادا، رئيس جامعة طوكيو، والدكتور فريد موفنزاده، رئيس معهد مصدر، وجرى الإعلان عنها خلال الدورة السابعة من القمة العالمية لطاقة المستقبل 2014، التي تستضيفها أبوظبي تحت رعاية الفريق أول سموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وحضر مراسم التوقيع، ناصر أحمد السويدي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، وتوشيميتسو موتيجي، وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني، ويوشيهكو كامو، سفير اليابان لدى الإمارات.

وتغطي المجالات التي تشملها الاتفاقية، تبادل الباحثين من أعضاء هيئة التدريس والطلبة الخريجين، وتنفيذ بحوث وندوات مشتركة، وتبادل المنشورات والمعلومات والمواد البحثية.

وقال يوشيهكو كامو، سفير اليابان لدى الإمارات: «إن اليابان حريصة على التعاون مع الإمارات في المجالات الأكاديمية، خصوصاً عبر المؤسسات ذات التوجه البحثي، ومثل هذه الشراكات ستؤدي بلا شك إلى بناء المعرفة في القطاعات الناشئة».

 

طباعة