سلطان القاسمي يحضر حفل تخريج في جامعة الشـارقة

أكد صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، أن الجامعة تواصل تبوؤها مكانتها المرموقة بين الجامعات المتميزة في مختلف المجالات، موضحاً أن الجامعة تجذب إليها النابهين من الطلبة والأساتذة والباحثين المبتكرين ليكونوا معاً مجتمع التعلم الذي ينهل من المعارف والعلوم المختلفة وتطبيقاتها ويضيفوا إليها من نتاج أبحاثهم. وهنأ سموّه الخريجين والخريجات بإنجازهم العلمي، كما هنأ أساتذتهم وآباءهم وأمهاتهم وأولياء أمورهم، مؤكداً في كلمة ألقاها في حفل تخريج الفوج الأول من الدفعة الـ11 من طلاب جامعة الشارقة وطالباتها، بحضور سموّ الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي، نائب حاكم الشارقة، قناعته الراسخة بأهمية الدور الرئيس لجامعة الشارقة في التنمية الشاملة لمجتمعاتنا، مشيراً إلى أن سموّه يوفر لها الموارد اللازمة لتتمكن من تحقيق رؤيته وتأدية رسالتها على أكمل وجه، وذلك بالتوسع في بناء المنشآت والبنية التحتية بالمدينة الجامعية، وإنشاء أفرع جديدة للجامعة بالمنطقة الشرقية، وتجديد المعامل العلمية والفنية بكل الكليات.

وأكد صاحب السموّ حاكم الشارقة أنه إدراكاً من سموّه لأهمية التعمق في البحث العلمي، ودفع حدود المعرفة، عمل على بناء جسور التعاون مع الجامعات والمعاهد العلمية المتميزة في أوروبا وأميركا الشمالية وأستراليا وآسيا، وفعّل اتفاقات تعاون معها، ويجري الآن جني بعض ثمار الجهد الكبير الذي بذله سموّه في هذا المجال.

حضر الحفل الشيخ عصام بن صقر القاسمي، رئيس مكتب سموّ الحاكم، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي، مدير مكتب سموّ الحاكم، وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين، ورؤساء ومديري الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية في الشارقة، وآباء الخريجين والخريجات وأمهاتهم وذويهم وأولياء أمورهم.

طباعة