المسابقة شهدت تخفيفاً للشروط المطلوبة للمتنافسات

ملكة جمال فرنسا الجديدة.. شابة في الـ 18

صورة

توّجت إنديرا أمبيو، وهي طالبة اتصالات تبلغ 18 عاماً، مساء أول من أمس، ملكة جمال فرنسا 2023، في ختام حدث سعى القائمون عليه هذا العام إلى تحديث صورته، من خلال تعديل معايير الأهلية للمشاركة في المسابقة.

وقالت أمبيو - وهي ملكة جمال منطقة غوادلوب - إنها تعيش «حلم اليقظة» بعد تسلمها التاج الفضي والأزرق من حاملة اللقب السابقة ديان لاير.

وخلال المسابقة، دافعت أمبيو عن النساء المصابات بالسرطان، وشجعت منتخب فرنسا في كرة القدم قبيل مباراته التي أقيميت ضد الأرجنتين في نهائي مونديال قطر 2022، مختتمة كلامها بعبارة «Allez les Bleus!»: (التشجيع الشهير لمنتخب «الديوك»).

وشهدت مسابقة هذا العام تخفيفاً لشروط الأهلية المطلوبة للمتسابقات، بعدما كانت في السابق تفرض بأن يراوح عمرهنّ بين 18 و24 عاماً وألا يقل طول قامتهن عن 1.70 متر، وأن يكنّ من دون أطفال.

لكن بحسب الشروط الجديدة، بات يمكن لأي فرنسية تبلغ 18 عاماً وما فوق المشاركة في المسابقة، من دون أي شرط مرتبط بطول القائمة أو الوضع العائلي. كما بات مسموحاً وجود أوشام ظاهرة على الجسم للمرة الأولى في تاريخ المسابقة العريقة.

وتضمنت الأمسية الجمالية على غير العادة استعراضاً للمواهب وعروضاً بملابس مختلفة، من فساتين السهرة وثياب البحر.

غير أن التغييرات في شروط الأهلية لم تنجح في إخماد الانتقادات بالكامل، إذ وصفت المجموعة النسوية الفرنسية «Osez le feminisme» (تجرؤوا على النسوية) التعديلات بأنها «طلاء أبيض على جدار متداع».

 إنديرا أمبيو طالبة اتصالات، وهي ملكة جمال منطقة غوادلوب.

طباعة