900 شركة وعلامة في «أبوظبي للصيد والفروسية»

خلال المؤتمر الصحافي للكشف عن تفاصيل الدورة الجديدة للمعرض. من المصدر

بمشاركة ما يزيد على 900 شركة وعلامة تجارية من 58 دولة، تنطلق الاثنين المقبل فعاليات الدورة الـ19 من المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2022)، والتي تستمر حتى الثاني من أكتوبر المقبل بتنظيم من نادي صقاري الإمارات.

وتوجّه رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض الأمين العام لنادي صقاري الإمارات ماجد علي المنصوري، بخالص الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، لدعمه اللامحدود للمعرض وجهود صون التراث، ولسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس نادي صقاري الإمارات راعي الحدث، للمُتابعة الدائمة لجهود تطوير دور المعرض في مجال الحفاظ على الموروث الثقافي وتعزيز دوره في صون البيئة والصيد المُستدام وتقديم التراث.

وقال في كلمة له خلال المؤتمر الصحافي الذي عُقد أمس بأبوظبي للإعلان عن فعاليات الحدث «مرّت عشرون عاماً.. وتحديداً في سبتمبر 2003 حينما انطلقت الدورة الأولى من المعرض، والتي تُوّج نجاحها بزيارة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، مُشكّلة مُنطلقاً على مدى عقدين لمسيرة صون التراث وترسيخ مفاهيم الأصالة والاعتزاز بالهوية الوطنية». وشارك في المؤتمر عضو اللجنة العليا المُنظمة مدير معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية ومدير المشاريع في نادي صقاري الإمارات عمر فؤاد أحمد، ومدير مديرية الأسلحة والمتفجرات بوزارة الداخلية عضو اللجنة العليا المُنظّمة العميد الدكتور حميد محمد المهيري، ومدير إدارة الأسلحة والمتفجرات في القيادة العامة لشرطة أبوظبي عضو اللجنة العليا المُنظّمة العميد سالم حمود البلوشي.

وكشف المنصوري عن إنجاز قفزة نوعية على كل الصعد بمناسبة الاحتفاء بالعام الـ20 للمعرض، وهذا ما تؤكده الأرقام، إذ تضاعف عدد العارضين أكثر من 22 مرّة، وتوسّعت المساحة نحو 10 أضعاف، إذ انطلقت الدورة الأولى بمُشاركة 40 عارضاً من 14 دولة على مساحة 6000 متر مربع، لنُعلن اليوم في «أبوظبي 2022» عن مشاركة ما يزيد على 900 عارضٍ من 58 دولة، على مساحة تزيد على 60 ألف متر مربع، وليحقق المعرض بذلك نسبة نمو هي الأعلى في تاريخه.

وعلى مدى سبعة أيّام من المعرض، بانتظار الجمهور نحو 150 نشاطاً حيّاً  وعروض وفعاليات شيّقة في «ساحة العروض».

ماجد المنصوري:

«عدد العارضين في (أبوظبي للصيد والفروسية) تضاعف أكثر من 22 مرّة، وتوسّعت مساحة المعرض نحو 10 أضعاف».

طباعة