يعيش منذ 4500 سنة ويغطي مساحة أكبر من "واشنطن" .. اكتشاف أطول نباتات العالم عمراً !

اكتشف علماء مؤخراً أطول نبات في العالم عمرا، وهو مرج أعشاب بحر ينمو بالاستمرار عبر استنساخ نفسه، قبالة ساحل أستراليا. ويغطي منطقة تقدر مساحتها أكبر من واشنطن.

وكشف التحليل الجيني أن الحقول الممتدة تحت المياه الأسترالية من عشب البحر الأخضر المتشابك هي عبارة عن كائن حي واحد يغطي 180 كيلومترا مربعا، وينمو ويعيش من خلال نسخ نفسه منذ أكثر من 4500 عام.

ونُشر هذا البحث العلمي، أمس، في دورية "وقائع الجمعية الملكية ب".

وتأكّد العلماء من أن هذا المرج هو كائن واحد من خلال أخذ عينة ومقارنة الحمض النووي لفروع عشب البحر الممتدة عبر المنطقة، وفقاً لما كتبته جين ايدجيلوي المشاركة في الدراسة وعالمة الأحياء البحرية في جامعة غرب أستراليا.

يذكر أن عدة نباتات وبعض الحيوانات تتكاثر بشكل "غير جنسي"، لكن هناك "عيوب" في هذا الأمر، لكون هذه النباتات تكون مستنسخة من كائن وحيد، ما قد يجعلها أكثر عرضة للمرض. كما يمكن لهذه العملية "أن تخلق وحوشاً" من خلال قدرتها على النمو السريع، وفقاً لما قاله العلماء.

ويصف العلماء مرج عشب بوسايدون المترابط في أستراليا بأنه "أوسع مستنسخ معروف انتشاراً على الأرض".

وعلى الرغم من اتساع رقعة عشب البحر، فهو ضعيف. وقبل عقد مضى، غطى العشب البحري 7 أميال مربعة إضافية، لكن الأعاصير وارتفاع درجات حرارة المحيط المرتبط بتغير المناخ قتل أكثر من عشر الغطاء البحري القديم.

طباعة