خليفة الدراي سفيراً لصناع التسامح

الدراي خلال اختتام فعاليات المؤتمر الدولي «غذائي علاجي للعمل التطوعي». من المصدر

اختتمت فعاليات المؤتمر الدولي «غذائي علاجي للعمل التطوعي» في دورته الثامنة، أول من أمس، الذي نظمه مركز الطارق للتأهيل والتوحد، بالتعاون مع مجموعة «برايم» الصحية وشاركت فيه مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف كداعم رئيس كونها مؤسسة راعية للعمل التطوعي، وعدد من المؤسسات والشركات.

وقام المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف خليفة الدراي بقص الشريط التقليدي إيذاناً بالافتتاح الرسمي للمؤتمر، تبعه جولة تفقدية في مختلف أجنحة المعرض المصاحب، التقى فيها مع عدد من مسؤولي الجهات المشاركة من الرعاة، واطّلع على المجالات الطبية والأغذية الصحية والرعاة الرسميين.

وقال الدراي المكرم بلقب «سفير صناع التسامح» في ختام المؤتمر: «الإمارات تعتبر النموذج العالمي الأول للتسامح، لأنه كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي: (التسامح ضمانة أساسية لاستقرار المجتمعات واستدامة التنمية فيها)، ونحن سعداء لتكريمنا بهذا اللقب، الذي اعتبره مسؤولية جديدة يجب علينا في إسعاف دبي الاستمرار في دعمها وترسيخها كقيمة أساسية في بيئة العمل أو على مستوى المهام والفعاليات والمبادرات».

وأضاف: «خرجنا بتوصيات مهمة تُعنى بالثقافة الغذائية وتأثيرها في الصحة العامة، ما ينعكس حتماً على سلامة المجتمع وسنسعى كداعمين ورعاة على تعزيزها وتطبيقها في المجتمع، وأشكر بدوري سفراء الأمل والسادة مركز الطارق للتأهيل والتوحد ومجموعة برايم الصحية والقائمين على المؤتمر لدعوتهم الكريمة لي وتشريفي بقص شريط الفعاليات، والمشاركة في الجلسات النقاشية والاطلاع على آخر مستجدات مجال التغذية».

طباعة