حادثة أثارت جدلا واسعا في الصين

أب يحاول الانتحار خجلا من ابنه.. السبب صادم

أقدم أب صيني على الانتحار بسبب خجله من ابنه الذي لم يتزوج بعد رغم بوغه الـ 29 من العمر.

وقام رجل يبلغ من العمر 55 عاما، بتسليم مذكرة إلى الحراس في محطة سكة حديد شنغهاي، بتناول جرعة زائدة ومفرطة من الأدوية، التي تسببت له بحالة تسمم قاتلة.

وبحسب القناة المحلية «KNews»، قال أحد الحراس الذين قابلتهم القناة إنه أغمي عليه بعد ذلك على الفور.

وكتب الرجل قبل انتحاره رسالة موجهة إلى ابنه والتي أشار فيها إلى أنه «عاش حياة العار» لأن ابنه لم يبدأ تكوين أسرة بعد.

وكتب الأب: «الناس الذين في سنك في القرية لديهم أطفال وأحفاد بالفعل. لكنك تبلغ من العمر 29 عامًا ولم تحقق شيئًا»، بحسب «insider»، ووكالة «سبوتنيك».

وأثارت الحادثة جدلا واسعا ونقاشات طويلة على وسائل التواصل الاجتماعي حول الضغوط التي يتعرض لها الشباب الصيني بهدف الارتباط والزواج المبكر.

 

طباعة