مأساة.. مصرع 10 من أسرة واحدة في انقلاب سيارة بينهم جنين

كشفت الأجهزة الأمنية المصرية، هوية الضحايا في انقلاب ملاكي بالطريق الصحراوي الشرقي، قبل نفق أطفيح اتجاه محافظة بنى سويف، ومصرع 10 أشخاص، حيث تبين أن قائد السيارة عجوز كان رفقة زوجتيه وزوجتي نجليه و6 أطفال لقوا مصرعهم جميعاً، فيما عثر رجال الأمن والإسعاف على 110 آلاف جنيه، وحلق ذهب، وعدد من الهواتف المحمولة، وبحوزة جثة إحدى الضحايا على حلق ذهب و2800 جنيه، كما عثر على 108 آلاف جنيه أخرى تعود لباقي الضحايا.

كان قد لقى 10 أشخاص بينهم 4 أطفال وجنين مصرعهم، في حادث انقلاب سيارة ملاكي قبل نفق أطفيح اتجاه بنى سويف، حرر محضر بالواقعة، ونقل الجثامين للمستشفى، تحت تصرف النيابة.

وكشفت معاينة رجال الأمن المصري لواقعة مصرع 10 أشخاص من أسرة واحدة في انقلاب سيارة ملاكي بالطريق الصحراوي الشرقي أن قائد السيارة عجوز كان رفقة زوجتيه وزوجتي نجليه و6 أطفال لقوا مصرعهم جميعا باستثناء رضيع عمره 9 أشهر يصارع الموت داخل غرفة العناية المركزة إثر إصابته بنزيف في المخ وأن جميع المتوفين مصابين بكسور وكدمات بكل أنحاء الجسد وبينهم جنين توفى بعد خروجه من رحم والدته.

وتبين من الفحص أن السيارة كان بداخلها 7 أشخاص بينهم سيدة حامل في شهرها الأخير، وتبين نزول جنينها ووفاة كل ركابها، وقام رجال الإسعاف بنقل الجثث إلى مستشفى أطفيح، والمصابين لتلقى العلاج، ولكن ارتفع عدد الوفيات إلى 10 أشخاص، ومازال رضيع يتلقى العلاج وفى حالة خطرة.

حرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات، والتي طلبت انتداب الطب الشرعي، والتصريح بالدفن، عقب ورود التقرير، وسرعة إجراء التحريات، حول ظروف وأسباب الحادث.

طباعة