قبعة إنديانا جونز الشهيرة في المزاد

تُطرح القبعة المميزة لشخصية إنديانا جونز السينمائية الشهيرة للبيع في مزاد علني يقام الشهر المقبل في هوليوود، قبل فيلم جديد هو الأخير من السلسلة يتوقع عرضه في الصيف.
وقُدّر بين 150 ألف دولار و250 ألفاً سعر القبعة التي صممت خصيصاً للممثل هاريسون فورد، وقد اعتمرها العام 1984 عندما أدى دور عالم الآثار المُغامر في فيلم «إنديانا جونز أند ذي تمبل أوف دوم»، وستعرض للبيع في 29 يونيو المقبل.
وتولت دار «هربرت جونسون» لتصميم القبعات إنتاج هذه القبعة التي أوصى عليها منتجو الفيلم قبل عام من بدء التصوير، على ما أفاد مدير دار «بروب ستور» للمزادات براندون ألينغر.
وروى أن فريق الإنتاج «لم يكتف بشرائها من رفوف متجر، بل دمجوا سمات عدد من القبعات في تصميم ما أصبح قبعة إنديانا جونز التي تُعتبر بلا شك اليوم من أكثر القبعات شهرة في كل الأفلام».
ومن المقرر أن يتولى هاريسون فورد (78 عاماً) دور إنديانا جونز مجدداً الصيف المقبل في الجزء الأخير من السلسلة الشهيرة.
وستُطرح للبيع في مزاد في يونيو ويوليو أكثر من 1200 قطعة هوليوودية شهيرة، منها سيناريو الممثلة كاري فيشر التي أدّت دور الأميرة ليا في فيلم «ذي إمباير سترايكس باك» والسيف الذي استخدمه توم كروز في «ذي لاست ساموراي».
ومن القطع المعروضة أيضاً عربة الغولف التي يقودها براد بيت في فيلم «وانس أبان إيه تايم...إن هوليوود» والعصا السحرية والنظارات التي استخدمها دانيال رادكليف في الفيلمين الأخيرين من سلسلة «هاري بوتر»، والتي تبرعت بها استديوهات «وورنر براذرز» وسيعود ريعها لأعمال خيرية.
ولاحظ ألينغر أن القطع المستخدمة في الأفلام أصبحت مطلوبة أكثر فأكثر وتزداد قيمتها بالنسبة لهواة الجمع. واشار إلى أن «قطعاً كخوذات +ستورم تروبر+ التي بيعت في الماضي، ارتفعت أسعارها في المزادات الأخيرة، إذ بات المزيد من الهواة يدركون أن في إمكانهم جمع» أزياء سلسلة أفلام «ستار وورز».
وبيع في العام الفائت في مقابل 287500 دولار زي لدارث فيدر استخدم للترويج لفيلم جورج لوكاس الشهير.
وقد يصل سعر «روبوت مسيّر» من أحدث أفلام «ستار وورز» إلى 120 ألف دولار خلال المزاد الذي تنظمه «بروب ستور».
 

طباعة