مغني الراب دي إم إكس عاد ليتنفس

أجهزة الإنعاش نُزعت أمس عن مغني الراب الأميركي. أرشيفية

نُزعت أمس أجهزة الإنعاش عن مغني الراب الأميركي دي إم إكس، بعد تعرضه لأزمة قلبية.

وقال محاميه موراي ريتشمان لوسائل إعلام أميركية إنه مازال «قلقاً» بشأن المغني، البالغ من العمر 50 عاماً.

وتابع ريتشمان لشبكة «بي أي إكس 11 نيوز»: «دي إم إكس في المستشفى حالياً، ونقل إلى المستشفى بسبب أزمة قلبية». وتابع «لقد تم نزع نظام دعم الحياة منه، ويتنفس من تلقاء نفسه، لكننا قلقون». وأضاف «سيكون من الخداع أن أقول إنني لست قلقاً في هذه المرحلة بالذات».

وذكر موقع «تي إم زد» المتخصص في أخبار المشاهير أن دخول دي إم اكس إلى المستشفى كان بسبب جرعة زائدة من المخدرات، لكن ريتشمان أخبر وسائل الإعلام بأنه لا يعرف ما إذا كان هذا هو سبب دخوله المستشفى.

طباعة