منسوجة بايو الشهيرة ستخضع للترميم

القطعة الأثرية تروي غزو وليام الفاتح إنجلترا. غيتي

تخضع منسوجة بايو، التي تروي على رقعة يقرب طولها من 70 متراً، غزو وليام الفاتح إنجلترا، لأعمال ترميم، اعتباراً من 2024، حسب متحف المدينة الواقعة في شمال غرب فرنسا.

وأشار المتحف إلى أن هذه الأعمال ستنطلق عام 2024، بسبب أشغال ستتيح إنشاء متحف جديد، من المقرر افتتاحه سنة 2026.

وأوضح متحف بايو أن «الهدف من هذه العملية سيكون تصحيح بعض الشوائب الموضعية مثل التمزقات، وإزالة الغبار بدقة عن العمل المصنوع من الكتان والعائد إلى القرون الوسطى». وقد صُنفت منسوجة بايو، البالغ طولها 68.38 متراً، معلماً تاريخياً في فرنسا منذ عام 1840، كما أدرجتها «اليونسكو» على برنامج «ذاكرة العالم» التابع لها في 2007.

وكانت المنسوجة تابعة للدولة الفرنسية، وقد أعارها الإمبراطور نابليون بونابرت لمدينة بايو سنة 1804.

طباعة