بين 1000 قطعة ارتداها النجوم

سترة توم كروز وحذاء «امرأة جميلة».. في مزاد

ستيفن لين جمع قطع الملابس عن طريق شبكة من المخرجين وطواقم العاملين في الأعمال الفنية وشركات الإنتاج ومحبي اقتناء التذكارات. رويترز

محبو السينما على موعد مع فرصة لاقتناء ملابس ارتداها نجوم في أفلام شهيرة، مثل حذاء استخدمته النجمة جوليا روبرتس في فيلم «بريتي وومان» (امرأة جميلة)، وسترة النجم توم كروز في فيلم «توب جَن» (السلاح الأقوى)، ضمن قرابة 1000 قطعة ملابس من تذكارات السينما ستُطرح بمزاد في بريطانيا، خلال ديسمبر المقبل.

وتولى صاحب شركة بروب ستور، ستيفن لين، جمع قطع الملابس عن طريق شبكة من المخرجين، وطواقم العاملين في الأعمال الفنية، وشركات الإنتاج، ومحبي اقتناء التذكارات.

وقال لين لـ«رويترز» في مخازن شركته بمدينة ريكمانزوورث قرب لندن: «شرعت في إنشاء (بروب ستور) لولعي بالاقتناء، لذا فالفكرة كلها هي السعي لاقتناص التذكارات».

وسيعرض المزاد الإلكتروني، على مدار يومين، قطعاً من أكثر من 350 فيلماً وعرضاً تلفزيونياً.

ومن بين القطع المعروضة سيف ضوئي، ظهرت به شخصية أوبي-وان كينوبي في فيلم «ستار وورز: ريفينج أوف ذا سيث» (حرب النجوم: انتقام السيث)، ومن المتوقع بيعه بسعر يراوح بين 80 و120 ألف دولار.

كما ستُعرض سترة جلدية حمراء ارتداها النجم براد بيت في فيلم «فايت كلوب» (نادي القتال) عام 1999، ومن المتوقع بيعها بما يراوح بين 20 و30 ألف دولار، وكذلك قبعة شخصية الكابتن جاك سبارو في فيلم «بايرتس أوف ذا كاريبيان: أون سترينجر تايدز» (قراصنة الكاريبي: في بحار غريبة)، بسعر يُتوقع أن يراوح بين 10 آلاف و15 ألف دولار.

أما سترة كروز فمن المنتظر بيعها بسعر بين 12 و16 ألف دولار، وتذهب التوقعات إلى أن حذاء روبرتس سيُباع بما بين 10 آلاف و15 ألف دولار.

ومن القطع التي يُنتظر بيعها بأعلى الأسعار الزي الكامل لشخصية (نيو) التي قدمها الممثل كيانو ريفز، في فيلم الخيال العلمي «ذا ماتريكس ريلودد» (إعادة تحميل الماتريكس)، من إنتاج عام 2003، إذ يُتوقع بيعها بما يراوح بين 40 و60 ألف دولار.

وعادة ما كانت «بروب ستور» تعرض قطع مزاداتها في وسط لندن، لكن معظم أنشطة المزاد هذا العام ستكون على الإنترنت أو في مخازن الشركة بسبب جائحة فيروس «كورونا».

طباعة