اتجاهات جديدة في الحياة.. «كورونا» يغيّر أسلوب حياتنا

صورة

أشار تقرير، نشر أخيراً على الموقع الإخباري الدولي «هاف بوست»، نقلاً عن مؤسسة «سوسيوفيزيون» المتخصصة في تحليل البيانات ورصد متغيرات المجتمع واتجاهاته الناشئة، إلى عدد من التحولات الجذرية وأنماط الحياة الجديدة، التي من المرجح أن يشهدها المجتمع الفرنسي بعد أزمة «كوفيد ـ 19» وذلك بالاعتماد على بعض البيانات التاريخية والدراسات الاستقصائية لبعض الاتجاهات الجديدة التي فرضتها الأزمات، ومن المرجح أن تفرضها أزمة «كوفيد ـ 19» الصحية غير المسبوقة مستقبلاً، إلا أنه دون الوقوع في فخ التنبؤ، من الواضح أن هذه المتغيرات التي رصدتها البيانات والعينات الوطنية للمجتمع الفرنسي، تدعو إلى الاعتقاد بأن معظم مخرجاتها سينسحب بشكل واضح على مجتمعاتنا المعاصرة، التي من المرجح أن تنزع بدورها، ولو بأشكال مختلفة ربما، إلى سلوكيات واتجاهات وإلى ما لا «قيم» جديدة، بعد أزمة العزل التي فرضها «التاجي» حول العالم، والتي نستعرض بعض تجلياتها في هذا التقرير.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة