إهمال علاج نزلة البرد يتسبب بهذه المضاعفات الخطرة

    حذر الممارس العام الألماني  الدكتور هانز ميشائيل مولنفيلد من أن عدم علاج نزلة البرد جيدا قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة تتمثل في التهاب عضلة القلب والالتهاب الرئوي والتهاب الجيوب الأنفية والتهاب الأذن الوسطى والتهاب الشعب الهوائية، بحسب وكالة الانباء الألمانية (د. ب. أ).

    وأوضح  الطبيب الألماني أن نزلة البرد عادة ما تستمر لمدة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين، مشددا على ضرورة استشارة الطبيب في حال استمرارها لمدة أطول من ذلك، خاصة إذا كانت مصحوبة بأعراض مثل ضيق التنفس عند صعود الدرج وفقدان الصوت وتدهور حاسة السمع.

    ولتجنب هذه المضاعفات الخطيرة ينبغي الالتزام بالراحة التامة مع تقوية مناعة الجسم من خلال إمداده بكمية كافية من فيتامين C تتراوح بين 95 و155 ملليغراما يوميا، علما بأن المصادر الغذائية لفيتامين C تتمثل في الفواكه الحمضية كالبرتقال واليوسفي والتفاح والفلفل الحلو.

    وللوقاية من الإصابة بنزلة برد من الأساس ينصح مولنفيلد بالحرص على غسل اليدين بالصابون جيدا على نحو منتظم لمدة تتراوح من 20 إلى 30 ثانية مع مراعاة غسل الفراغات بين الأصابع أيضا، بالإضافة إلى ارتداء ملابس دافئة.

    طباعة