سيارة جيمس بوند تُباع في 5 دقائق بـ 6.3 ملايين دولار

السيارة أنتجت خصيصاً لفيلم «جولدن فنجر». أرشيفية

شهدت صالة مزادات سوذبي الأميركية بيع إحدى سيارات شركة صناعة السيارات الفارهة «أستون مارتن»، التي ظهرت في أحد أفلام سلسلة جيمس بوند التي حملت عنوان «غولدن فنجر» مقابل ستة ملايين و385 ألف دولار. وحظيت السيارة بتصفيق حاد عند عرضها أمام المشاركين في المزاد.

وبحسب موقع «موتور تريند» المتخصص في موضوعات السيارات، فإن التصفيق للسيارة جاء أول مرة عندما ظهرت سيارة جيمس بوند السابقة على المسرح المقام في فندق بورتولا بلاز، بعد عرض لقطات قصيرة من الفيلم القديم الذي ظهرت فيه السيارة. وبدأت المزايدة على سيارة «العميل 007» بسرعة وبطراد، حيث حاول ستة مزايدين الفوز بالسيارة سواء، إذ عرض أحد المزايدين أربعة ملايين و500 ألف دولار للحصول على السيارة، ليعرض مزايد آخر خمسة ملايين دولار، لتهدأ المزايدة قليلاً وتقل المبالغ التي تضاف إلى السعر. واستغرق المزاد نحو خمس دقائق قبل استقرار المزاد على الشخص الفائز.

يذكر أن السيارة «أستون مارتن دي.بي.5» أنتجت خصيصاً لفيلم «غولدن فنجر»، حيث تم تزويدها بمدفع آلي وطبقة مصفحة ونظام ملاحي وأدوات أخرى تمت إضافتها عند تصنيع السيارة. وفيما بعد تم استخدام السيارة «دي.بي 5» في الترويج للجزء التالي من سلسلة أفلام «جيمس بوند». وتم تجديد السيارة في سويسرا عام 2012، إذ أصبحت قادرة على العمل بالطريقة التي كانت تعمل بها في الفيلم.

وكانت التقديرات لسعر السيارة قبل طرحها للبيع في المزاد تراوح بين 4 و6 ملايين دولار، لذلك فإن سعر البيع النهائي في المزاد الذي بلغ نحو ستة ملايين و385 ألف دولار ينخفض إلى خمسة ملايين و800 ألف دولار، وبعد خصم عمولة صالة المزادات يعتبر سعراً جيداً.


السيارة حظيت بتصفيق حاد عند عرضها أمام المشاركين في المزاد.

طباعة