رئيس مجلس النواب اليمني يزور الأرشيف الوطني

    صورة

    زار رئيس مجلس النواب اليمني، سلطان البركاني، مقر الأرشيف الوطني في أبوظبي، وكان في استقباله مدير عام الأرشيف الوطني، الدكتور عبدالله محمد الريسي، الذي قدم له تعريفاً موجزاً عن الأرشيف الوطني الإماراتي، الذي أمضى أكثر من نصف قرن وهو يعمل على حفظ ذاكرة الوطن للأجيال.

    وأشار إلى دور الأرشيف الوطني في توثيق العلاقات الأخوية المتجذرة بين دولة الإمارات والجمهورية اليمنية منذ عهد القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وطّد علاقة متفرّدة مع الشعب اليمني، وخلّد التاريخ له بصمات واضحة وكثيرة في كل أرجاء اليمن، في مقدمتها بناء سد مأرب التاريخي، الذي كان مصدر فخر واعتزاز لليمنيين في الماضي.

    واشتملت زيارة رئيس مجلس النواب اليمني والوفد المرافق له على جولة بين إدارات الأرشيف الوطني وأهم مرافقه، حيث استمع إلى شرح عن مقتنيات قاعة الشيخ زايد بن سلطان، التي تقدم لزوّارها صفحات مهمة من تاريخ دولة الإمارات وقيام اتحادها، والعلاقات الطيبة مع العديد من الدولة الشقيقة والصديقة. واطلع على نماذج من مقتنيات الأرشيف الرئاسي، من الصور والوسائط المتعددة، وعلى أساليب حفظ تاريخ الدولة بتوثيق مسيرة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وجهود صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وحرص الأرشيف الوطني على تزويد قسم الأرشيف الرئاسي بكل المعدات والتجهيزات المتخصصة والحديثة، وبالبرامج الإلكترونية المتطوّرة، التي تمكنه من إتاحة بعض مقتنياته بتقنيات التطبيقات الذكية التي تقرّب جمهور المستفيدين من ذاكرة الوطن.

    وتابع الوفد الضيف فيلماً وثائقياً ثلاثي الأبعاد بتقنية عالية عن تاريخ دولة الإمارات وحاضرها وآفاق مستقبلها في قاعة الشيخ محمد بن زايد للواقع الافتراضي.

    طباعة