المرحلة الثانية تلهب شرارة النصر في دور الـ 8

المهيري والكعبي آخر المتأهلين لبطولة فزاع لليولة

صورة

وسط ترقب الجماهير في قلعة الميدان، وأمام شاشة قناة سما دبي، أعلن مقدم برنامج الميدان، عبدالرزاق محمدي، عن أسماء آخر المتأهلين للمرحلة الثانية في بطولة فزاع لليولة، وتأهل كل من سعيد سالم المهيري (الإمارات)، وإبراهيم سلطان عبيد الكعبي (الإمارات)، ليكتمل بذلك عقد المتأهلين للمرحلة التالية من البطولة.

وتشهد المرحلة الثانية من بطولة فزاع لليولة، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في قلعة الميدان، بالقرية العالمية، منافسات بين ثمانية فرسان، يتطلعون إلى التأهل للمرحلة اللاحقة، وهي المربع الذهبي.

وشكلت الحلقة الخامسة أولى منافسات المرحلة الثانية من البطولة، وجمعت أرض الميدان، أول من أمس، اثنين من المتأهلين الثمانية، هما: سيف سهيل السماحي (الإمارات)، وعيسى خميس الكندي (الإمارات).

وكما هو معتاد، بدأت الحلقة الخامسة على إيقاع الشلة «راعي الأمر» للفنان ميحد حمد، وكلمات سعيد بن مصلح الأحبابي، وألحان فايز السعيد، وعلى إيقاعها الشعبي استعرض اليويلة مهاراتهم أمام الجمهور ولجنة التحكيم، المكونة من راشد الخاصوني، ومسلم العامري، وخليفة بن سبعين.

وجاء أولاً استعراض اليويل سيف سهيل السماحي (الإمارات)، ودخل أرض الميدان بثقة وقدم أداء مبهراً، وكانت خطواته متناسقة مع الدوران الأرضي والإيقاع، حصد معها هتاف الجماهير وباشر بعد ذلك برمي السلاح خمس مرات، أصاب فيها خط الليزر على ارتفاع 17 متراً، وأشادت اللجنة بيولته وتمكنّه من السلاح، وطالبته بالتركيز على الليزر، ومحاولة الوصول لخط الليزر الذي على ارتفاع 20 متراً، وتطوير اتجاه الرمي، ومنحته 49 درجة.

وكان المتسابق الثاني عيسى خميس الكندي (الإمارات)، رقم التصويت (5)، ثاني المتسابقين في الحلقة، الذي استعرض يولته بثقة كبيرة، وبدأ برمي السلاح، ليصيب خط الليزر على ارتفاع 17 متراً، واستمر في الرمي ليصيب الهدف على الارتفاع نفسه أربع مرات متتالية، وأثنت اللجنة على يولته وأشادت بأدائه مؤكدة أنه تطور للأفضل واستمع إلى نصائح اللجنة واستفاد منها بالفعل، فقدم أداء طيباً، وطالبته فقط بتثبيت السلاح، وسط هتافات وتشجيع الجماهير، ومنحته اللجنة 49 درجة.

وقدم الفنان فايز السعيد، ضيف الحلقة الخامسة من برنامج الميدان – بطولة فزاع لليولة، أغنيتين جديدتين لقلعة الميدان: الأولى من ألحانه وتحمل عنوان «احنا البدو»، وهي من كلمات الشاعر مصبح بن علي الكعبي، والأغنية الثانية «إمارات السلام»، وهي أيضاً من ألحانه، ومن كلمات علي الخوار.

وقال فايز السعيد: «شاركت كثيراً في بطولة فزاع لليولة – برنامج الميدان، ووجودي يعني لي الكثير، ووقع اختياري على أغنيتين جديدتين حصرياً لهذه الاحتفالية الوطنية التراثية، تتماشيان مع إيقاع (اليولة)».


الكعبي ضيفاً للمرة الـ 7

قدم الشاعر مصبح بن علي الكعبي، الذي حل ضيفاً على أرض الميدان للمرة السابعة، قصيدة مهداة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بمناسبة 50 عاماً قضاها سموه في خدمة الوطن.وقال الكعبي: «أنا سعيد جداً بالمشاركة في الميدان، وأرى أن هذا البرنامج يمثلنا نحن كشريحة بدوية، ويمثل التراث الإماراتي، ولا يسعني سوى أن أتقدم بالشكر لكل من يدعم مسيرة حفظ التراث، سواء من خلال إقامة المبادرات أو المسابقات أو الفعاليات، التي تظهر الجوهر الثقافي والاجتماعي لشعب الإمارات».

طباعة