طقوس مهرجان القوارب تبلغ ذروتها النارية - الإمارات اليوم

طقوس مهرجان القوارب تبلغ ذروتها النارية

أحرق سكان بلدة في جنوب تايوان قارباً خشبياً احتفالياً، أمس، في إطار طقوس تقليدية تُقام لدرء الأمراض، وإبعاد سوء الطالع.

وقال كبير الحرفيين الذين بنوا قارباً ضخماً لهذه المناسبة إن أكثر من 90 متطوعاً من بلدة دونغانغ الساحلية قضوا ثلاثة أشهر في بناء القارب المزين بشكل لافت.

وبعد بناء القارب يتم عرضه في أنحاء البلدة، ثم تُضرم فيه النار ليلاً مع أكوام من الورق وعيدان البخور.

ويقول السكان المحليون إن هذا المهرجان فرصة لتجمع أفراد الأُسر الذين عادة ما يعيشون متفرقين. وذكرت تقارير إعلامية محلية أن مهرجان العام الجاري جذب ما يزيد على 10 آلاف شخص.

ويمثل حرق القوارب ذروة طقوس المهرجان الخاص بمعتقد الطاوية، والذي يستمر ثمانية أيام. وتُنظم البلدة هذا المهرجان منذ أكثر من 100 عام.

 

طباعة