«إنها الحياة» يمنح الشاب خالد «كورا أوارد»

الشاب خالد من أشهر الفنانين العرب والأفارقة. الإمارات اليوم

توج المغني الجزائري الشاب خالد بجائزة «كورا أوارد» ‬2012، لأحسن صوت رجالي في شمال إفريقيا لمسابقة الموسيقى الإفريقية، التي أقيمت بعاصمة كوت ديفوار، أبيدجان، تحت شعار «السلام في إفريقيا».

جاء تتويج الشاب خالد، واسمه الحقيقي خالد حاج إبراهيم، بجائزة هذه المسابقة الأهم في إفريقيا عن ألبومه الصادر، يوليو الماضي، «سي لا في» (إنها الحياة)، الذي حقق نجاحاً كبيراً في شمال إفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط.

ويعد الشاب خالد (‬52 عاماً)، من أشهر الفنانين العرب والأفارقة، إذ أسهم عبر أغاني الراي في التعريف بالموسيقى الجزائرية، وإخراج الموسيقى العربية إلى العالمية.

وحاز الشاب خالد ـ في مسيرته الفنية الطويلة ـ أهم الجوائز الدولية، من بينها جائزة «إم تي في» الأوروبية (‬1998)، وجائزة «إم جي إم أواردز» لأفضل ألبوم عربي، من لاس فيغاس الأميركية (‬2009).

كما تم اختيار الفرقة الإيفوارية «ماجيك سيستم»، أحسن فرقة إفريقية، فيما حاز المغني الإيفواري أونج ديدي أوون المعروف بـ«دي جي عرفات» جائزة أفضل مطرب إفريقي، والنيجيرية تشيدينما جائزة أحسن مطربة في غرب إفريقيا.

وفازت فرقة الراب الفرنسية «سيكسيون داسو»، ومغني الراب الأميركي العالمي كريس براون بجوائز «كورا أوارد» ‬2012، في فئة «الأفارقة في الشتات».

وتأسست جوائز «كورا أوارد» للموسيقى الإفريقية (غرامي أواردز الإفريقية)، بجنوب إفريقيا في ‬1994، من طرف رجل أعمال بينيني، وهي مسابقة سنوية يتوج فيها أحسن المطربين من القارة الإفريقية أو من أفارقة الشتات.

طباعة