أميركا تتذكّر تراث ريغان في عيد ميلاده الـ 100

نانسي ريغان تضع إكليلاً من الزهور على ضريح زوجها. أ.ف.ب

احتفلت الولايات المتحدة، أول من أمس، بذكرى رونالد ريغان، باعتباره وجهاً سياسياً لحقبة زمنية، إذ كان رئيساً للبلاد في الفترة من 1981 إلى ،1989 وأصبح معبوداً للمحافظين، وخصماً لليسار. وتم الاحتفال بمرور 100 عام على مولد الرجل الجمهوري، الذي فاز بفترتين رئاسيتين في البيت الأبيض، وتكريمه في احتفالات أقيمت في مكتبة رونالد ريغان الرئاسية في سيمي فالي بولاية كاليفورنيا، وحضرت الاحتفالات أرملته نانسي، وشهد الاحتفال الرسمي بيوم مولده، إطلاق 21 طلقة مدفعية تحية له، واستعراض طيران، قامت به طائرات إف ـ ،18 ووضع أكليل من الزهور على النصب التذكاري لريغان، وألقى وزير الخارجية السابق جيمس بيكر كلمة رئيسة في ذكرى الرئيس، وعرض شريط فيديو يصور حياة ريغان، وفي الأوقات العاصفة الحالية، فإن ريغان يلقى محبة أكثر في الولايات المتحدة.

طباعة