ليدغر شاهد قبل وفاته بعض «فارس الظلام»

كشف المنتج السينمائي تشارلز روفن أن «النجم الأسترالي الراحل هيث ليدغر شاهد قبل وفاته جزءاً صغيراً من فيلمه الأخير «ذا دارك نايت»، (فارس الظلام) الذي توفي قبل إتمام تصويره. وأفاد موقع«كونتاكت ميوزيك» الإلكتروني المعني بأخبار المشاهير ، أول من أمس، بأن المنتج طلب إلى ليدغر الجلوس معه أثناء عمله في لندن، ليعرض عليه جزءاً من الفيلم، اقتطعه مخرجه كريستوفر نولان لعرضه على شاشات «آي ماكس» العملاقة التي تتميّز بالنقاء الفائق للصورة.

وقال روفن:«عرضت لليدغر أول ست دقائق «من الفيلم» وهي مشهد سرقة البنك على شاشة آي ماكس في لندن». وأضاف «قلت له :عليك أن تشاهد هذا المشهد. فلما شاهده انبهر به وشعر بسعادة غامرة وأخذ يضحك وطلب مشاهدته مرة أخرى». وذكر روفن «لقد عرضت عليه المشهد مرة ثانية، وكانت هذه آخر مرة أراه فيها». وتوفي ليدغر عن 28 عاماً بعد تناوله جرعة زائدة من أحد العقاقير الطبية في 22 يناير الماضي، قبل شهور قليلة من تحقيق الفيلم لإيرادات ضخمة في دور العرض.

طباعة