حليمة بولند تواجه انتقادات واسعة بعد تصريحات عن القذافي: حنون وطيب وكريم

انتقادات كثيرة واجهتها الاعلامية الكويتية حليمة بولند على منصات التواصل الاجتماعي، بعد تصريحات لها، أشادت فيها بالزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، على خلفية تسريبات صوتية انتشرت  له على نطاق واسع في الأيام الأخيرة.
وتحدثت بولند خلال برنامجها "مع حليمة" واصفة القذافي بالحنون والطيب وقالت: "كان طيبا وحنونا وكريما معي، وكان يناقشني في الفوازير التي كنت أقدمها ويتابعها يوميا في رمضان، وكرمني كأفضل إعلامية". ووصفت شخصية القذافي بـ"ملك ملوك إفريقيا"، مشيرة الى انه بعيدا عن كل ما يحكى في السياسة، فإنه على الصعيدالشخصي ومن الناحية الإنسانية، كان رائعا بكل ما للكلمة من معنى.
وليست المرة الأولى التي تقدم فيها الاعلامية تصريحات حول علاقتها بالقذافي اذا سبق وصرحت بحصولها على مجوهرات كهدايا منالزعيم بقيمة مليون دولار، مبررة ذلك بحصولها على هدايا من رؤوساء وزعماء آخرين، وأوضحت أن ليبيين طالبوها بعد سقوط القذافي بإعادتها باعتبارها من ثروات الشعب الليبي.

طباعة