ستيف هارفي: حاكم الشارقة منحني الطمأنينة

    أعرب الإعلامي الأميركي ومقدم البرامج الشهير، ستيف هارفي، عن سعادته بزيارته للإمارات، وحلوله ضيفاً على معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ38.

    واستعرض هارفي ملامح من لقائه مع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قائلاً: «عندما جلست مع صاحب السمو حاكم الشارقة، قال لي إن الإسلام يؤمن بجميع الأديان، وأنه دين السلام، ويؤمن بالنبي محمد وعيسى المسيح، وبجميع الأنبياء، وهذا معنى أن تكون مسلماً. لقد منحني الراحة والطمأنينة بما أنا عليه».

    وأضاف خلال جلسة حوارية اجتذبت جمهوراً بالآلاف في قاعة الاحتفالات في ثاني أيام معرض الشارقة الدولي للكتاب، أن «الشارقة تحتفي بضيوفها بكرم لا مثيل له».

    وتابع: «أمي كانت معلمة كنيسة وكانت تعلم قداس الأحد، وكان ذلك ما تربيت عليه، فماذا سأكون أنا؟ ولكني عندما أزور أماكن مختلفة يتوجب عليّ تقبل الناس كما هم، لأني لست على حق، والآخر ليس على خطأ».

    واستطرد هارفي: «كان والدي ملهمي. لقد كان عامل مناجم يكسب 5 دولارات في اليوم وكان يهتم بأمي وأطفاله. تعلمت منه العمل بلا كلل، لهذا أشعر أن الناس يمكنهم التغلب علي، ويمكن أن يتفوقوا علي، لكنهم لا يستطيعون العمل بجد أكثر مما أستطيع».

     

    طباعة