12 وحدة متحركة تخدم 1000 مراجع يومياً

تدشين مركز متنقل لـ «كوفيد-19» في عجمان

سلطان بن عبدالله النعيمي خلال افتتاح مركز «كوفيد-19» الطبي التطوعي المتنقل. من المصدر

افتتح قائد عام شرطة عجمان رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة عجمان، اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي، مركز «كوفيد-19» الطبي التطوعي المتنقل، والذي دشن بإشراف الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ووزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بمنطقة عجمان الطبية، وبمبادرة من برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع.

ويهدف المركز إلى تقديم خدمات المسح والتطعيم، إضافة إلى البرامج التوعوية لمختلف فئات المجتمع من خلال 12 وحدة متحركة في بادرة تعد الأولى من نوعها، تقدم حلولاً متحركة وسريعة للتشخيص المبكر والتطعيم في المناطق المختلفة في إمارة عجمان، وذلك في إطار الجهود والتعاون المشترك بين مؤسسات الدولة لمكافحة انتشار فيروس «كورونا».

واطلع قائد عام شرطة عجمان رئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، على الخدمات التي يقدمها المركز الطبي المتنقل، وتفقد وحدة المسح المتنقلة ووحدة التطعيم المتنقلة ووحدات الاستقبال والتسجيل الميدانية.

كما اطلع على الاستعدادات الطبية من قبل فريق العمل بالمركز لعلاج الحالات، حيث تم إضافة أول مجسم عملاق في المنطقة للرئة للتوعية بمرض فيروس «كورونا»، يعد الأول من نوعه في المنطقة لزيادة توعية مختلف فئات المجتمع بمرض «كوفيد-19».وقال اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي، إن الاستراتيجيات والخطط التي تم اتخاذها من قبل القيادة الحكيمة للتصدي للفيروس والحد من انتشاره حققت نتائج إيجابية بعد توفير الإمكانات الصحية للمواطنين والمقيمين.

وقالت الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام نورة السويدي، إن تدشين مركز «كوفيد-19» الطبي التطوعي المتنقل يأتي في إطار حرص سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات)، على تمكين أطباء الإمارات من خدمة المجتمع. وأكد مدير منطقة عجمان الطبية حمد تريم الشامسي، أنه تم الانتهاء من الترتيبات اللازمة لتشغيل المركز الذي باشر في استقبال المواطنين والمقيمين بعجمان، وتصل الطاقة الاستيعابية لعمل الفرق الطبية التطوعية لما يزيد على 1000 مراجع.


- الانتهاء من الترتيبات اللازمة لتشغيل المركز الذي باشر في استقبال المواطنين والمقيمين.

 

 

طباعة