احتفلت بيومها الوطني في المعرض

توفالو في «إكسبو».. تراهن على جمالها ولطف شعبها

صورة

احتفلت دولة توفالو (جزر إليس سابقاً) بيومها الوطني في «إكسبو 2020 دبي»، على منصة الأمم في ساحة الوصل، القلب النابض لـ«إكسبو 2020 دبي».

وشمل الاحتفال المراسم الرسمية لرفع علمي توفالو ودولة الإمارات العربية المتحدة، وعزف النشيد الوطني للدولتين، ومن ثم تقديم عرض تراثي مميز للاحتفاء بتقاليد وأصالة هذه الدولة الجزرية ذات الطبيعة المدهشة والواقعة في جنوب المحيط الهادئ.

واستقبل وزير دولة للتجارة الخارجية الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، ومساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية سلطان محمد الشامسي، سفير دولة توفالو المعين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة أونيس ماكوي سيماتي.

وقال سلطان الشامسي: إن «زوار توفالو مدعوون لاستكشاف جمال الطبيعة، والثقافة، وكرم الضيافة في هذه الجزيرة، والتي على رغم صغر حجمها، إلا أنها كبيرة في قلوب شعبها».

من جهته، قال السفير أونيس ماكوي سيماتي: «بالنسبة لنا في توفالو، وبغض النظر عن مدى صغر وانعزال دولتنا، فإننا نعتقد أن تأمين مستقبلنا لن يتم إلا في حالة كنا على تواصل مع الابتكارات العالمية، والديناميكية التي توفرها التكنولوجيا، فنحن نتحرك بشكل أسرع إلى الأمام عندما نتحرك معاً».

وأضاف «(إكسبو 2020 دبي) هو منصة لتحقيق التواصل بين الناس، والتعاون والاستمتاع بكل ما يمكن أن يقدمه الآخرون، فهو مركز تجمع واحد لكل ما يمكن للعالم أن يكون عليه وما يجب أن يكون عليه».

• 9 جزر تتكون منها الدولة ذات الطبيعة المدهشة والواقعة في جنوب المحيط الهادئ.


أونيس سيماتي:

• «بغض النظر عن مدى صغر دولتنا، فإننا نعتقد أن تأمين مستقبلنا لن يتم إلا في حالة كنا على تواصل مع الابتكارات العالمية».


«مسيرة تنعش القلب»

يقع جناح توفالو في منطقة التنقل بـ«إكسبو 2020 دبي»، ويحمل شعار «مسيرة تنعش القلب» ليعكس الطبيعة الودودة لشعب هذه الدولة المكونة من تسع جزر والواقعة في جنوب المحيط الهادئ، والتي تمثل أعجوبة بولينيزية مذهلة، بما تتمتع به من شواطئ بكر، ومياه كريستالية صافية، ومناظر طبيعية غناء، فضلاً عن لطف شعبها الذي يضفي عليها مزيداً من الجمال، والذي يمكن للزوار استكشافه أثناء زيارة الجناح عبر فعاليات سرد القصص التي ينظمها.

طباعة