بحث سبل تعزيز العلاقات والتعاون مع البهاما

عبدالله بن زايد: الإمارات وكوريا الجنوبية ترتبطان بشراكة متميزة

عبدالله بن زايد خلال استقباله وزير خارجية كوريا الجنوبية. وام

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، في مقر معرض «إكسبو 2020 دبي»، وزير خارجية كوريا الجنوبية، جيونغ وي يونغ.

وجرى خلال اللقاء، بحث علاقات الصداقة والشراكة الاستراتيجية الخاصة التي تجمع بين دولة الإمارات وكوريا الجنوبية، إضافة إلى سبل تعزيز آفاق التعاون المشترك في المجالات كافة.

كما بحث الجانبان عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك، والمستجدات الإقليمية والدولية.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، بزيارة يونغ، مؤكداً سموه أن دولة الإمارات وكوريا الجنوبية الصديقة ترتبطان بعلاقات استراتيجية خاصة، وشراكة متميزة أثمرت العديد من المنجزات في جميع المجالات.

وأشار سموه إلى الحرص على تعزيز التعاون المشترك بين دولة الإمارات وكوريا الجنوبية على مختلف الصعد، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين وشعبيهما.

إلى ذلك، استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير خارجية البهاما، فريدريك ميتشل.

وجرى خلال اللقاء، الذي عقد في مقر «إكسبو 2020 دبي»، بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات، كما تم استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك.

واستعرض الجانبان أيضاً مشاركة جزر البهاما في «إكسبو 2020»، ودور هذا الحدث العالمي البارز في استكشاف آفاق أرحب للتعاون الثنائي بين البلدين، وتعزيز الجهود الدولية المبذولة من أجل تحقيق التنمية المستدامة في المجتمعات.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة ميتشل، مؤكداً على العلاقات الثنائية المتميزة التي تجمع بين البلدين، والحرص على تعزيزها في العديد من المجالات.

من جانبه، عبر ميتشل عن تطلع بلاده لتعزيز علاقاتها الثنائية مع دولة الإمارات في مختلف المجالات، مشيداً بالمكانة الرائدة التي تحظى بها الدولة على الصعيدين الإقليمي والدولي.


العلاقات مع غرينادا

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وزير خارجية غرينادا، أوليفر جوزيف.

وبحث الجانبان خلال اللقاء الذي عقد في «إكسبو 2020 دبي»، العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطوير التعاون المشترك في مختلف المجالات.

كما بحث سموه ووزير خارجية غرينادا عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

واستعرض الجانبان مشاركة غرينادا في «إكسبو دبي»، وما يوفره هذا الحدث العالمي المهم مع فرص لتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات.

ورحّب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة جوزيف، مؤكداً على العلاقات المتميزة التي تجمع بين دولة الإمارات وغرينادا، والحرص المستمر على تعزيزها، وتنمية التعاون المشترك في مختلف المجالات.

طباعة