المعرض يقدم لهم تجربة رائعة لاستكشاف أجنحته

استقبال استثنائي للطلاب على أبواب «إكسبو»

جولة الطلبة تبدأ عند وصولهم إلى البوابة. من المصدر

يستضيف «إكسبو 2020 دبي» رحلات مدرسية يومياً، متيحاً للطلاب الفرصة للتمتع بتجربة فريدة من نوعها.

ويستقبل الطلبة فريق مختص، تمهيداً لاصطحابهم في رحلة استثنائية لاستكشاف «إكسبو»، والتقاط الصور التذكارية في أجنحته.

وكانت مؤسسة الإمارات للتعليم شكلت فريق عمل خاصاً للإشراف على الرحلات. ونسّق الفريق مع 220 مدرسة حكومية، ووضع جداول للرحلات ومواعيدها لكل مدرسة على حدة.

وتبدأ جولة الطلبة عند وصولهم إلى البوابة، وتستمر عبر المحطات الترفيهية والتعليمية في الأجنحة التي يمرون بها.

وتتضمن قائمة الخدمات التي يوفرها المعرض لزواره الطلاب مقاعد مخصصة لهم، في أماكن مظللة، كي يكونوا في جو مريح، ونقطة لاستلام الوجبات الغذائية.

وتتولى الشخصيتان الكرتونيتان «راشد» و«لطيفة» الترحيب بضيوفهما من طلبة المدارس.

وتقوم شخصيات خيالية، مثل شخصية «ألف»، بدور أمين جناح التنقل، هذا الروبوت قادر على تغيير شكله، وبإمكانه أخذهم إلى أي مكان، وشخصية «تيرا»، وهي أمينة جناح الاستدامة وأذكى الحراس، ترشدهم في رحلة الغوص في المحيط، والتجول في الغابات، وتعرفهم بكل ما هو متعلق بجمال الطبيعة، وكيف تقوم البشرية بالتأثير في البيئة، أما شخصية «اوبتي»، أمين جناح الفرص، فروبوت ظريف، يتفاعل مع الطلاب، ويقدم فعاليات ترفيهية لهم. ويستمتع الطلاب عند حملهم جواز «إكسبو» وختمه، حيث يعيشون تجربة مماثلة للسفر وتكون ذكرى جميلة.

يهدف «إكسبو 2020» لتوفير جميع سبل الراحة للطلاب، لكي تكون رحلتهم تجربة رائعة، لا مثيل لها.

طباعة