الجوائز 8000 دولار وعملات ذهبية ومعدات من «كانون»

إكسبو.. «لحظات تستحق التوثيق» في مسابقة للتصوير الفوتوغرافي

صورة

أطلقت «كانون» رسمياً مسابقة «لحظات تستحق التوثيق» للتصوير الفوتوغرافي، بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، التي تهدف إلى توفير منصة لجميع الأشخاص من أجل تسخير قوة سرد القصص المرئية في سبيل إحداث تغيير إيجابي، وتركز المسابقة على الاستدامة التي تعد إحدى الركائز الأساسية لشركة كانون، وأحد موضوعات معرض «إكسبو 2020 دبي»، وستسمح للمشتركين بعرض ما يمثله مستقبل الكوكب بالنسبة إليهم.

ويمكن لعشاق التصوير الفوتوغرافي من جميع أنحاء العالم، ممن تتجاوز أعمارهم 18 سنة، المشاركة في المسابقة. وستشمل الجوائز 8000 دولار أميركي نقداً، وعملات ذهبية، ومعدات من «كانون».

وينضم المشاركون إلى تحدٍ لالتقاط وتقديم خمس صور تعكس مبادئ الاستدامة ضمن أي من الجوانب الأربعة لقضايا الاستدامة العالمية: الاقتصادية، والإنسانية، والبيئية، والاجتماعية.

تقوم الجائزة على قدرة المشاركين على الإبداع، وتنقسم فئات المشاركة إلى اللحظات التي تصنعنا (الجانب البيئي)، واللحظات التي تشفينا (الجانب الإنساني)، واللحظات التي تنقذنا (الجانب الاجتماعي)، واللحظات التي تطورنا (الجانب الاقتصادي)، ويمكن تقديم المشاركات عبر موقع الويب الخاص بشركة كانون.

وسيتولى تحكيم المسابقة لجنة دولية تضم العديد من أصحاب الخبرات، وستعرض الصور الخاصة بالفائزين ضمن معرض افتراضي، يستضيفه موقع «كانون» الإلكتروني، إضافة إلى إقامة معرض فعلي في جناح الاستدامة في «إكسبو 2020 دبي».

وقال المدير التنفيذي لكانون الشرق الأوسط وتركيا، فينكاتا سوبرامانيان هاريهاران، خلال مؤتمر صحافي، أمس: «أطلقنا مسابقة التصوير الفوتوغرافي العالمية (لحظات تستحق التوثيق) في (إكسبو 2020 دبي)، وستؤثر هذه القضية في مستقبلنا، وهذا هو السبب في أننا نريد إشراك العالم.. وأن ننظر من خلال أعين أكبر عدد ممكن من الناس، وأن نشاركهم رؤيتهم لما يعنيه مستقبل الكوكب لهم. وستساعد هذه المبادرة أفراد المجتمع لرؤية الصورة الأكبر، وكيف يمكن للاستدامة أن تؤطر كل جانب من جوانب حياتنا».

وأكد الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، علي خليفة بن ثالث الحميري، أن المسابقة ستخرج المصورين من الإطارات الموضوعية المحدودة إلى فضاء التفكير في صناعة مستقبل أفضل للبشرية.

وقال إن المصورين المحترفين والمبدعين هم فقط القادرون على تشخيص التحديات، واقتراح الحلول بأساليب تحمل قيمة عملية حقيقية قابلة للتطبيق، من خلال «لحظات» مصورة مدهشة وملهمة، ومفعمة بالمعاني البليغة والدلالات المازجة بين جماليات المشهد وقوة التعبير.

وأشارت الرئيس التنفيذي لتجربة الزائر في «إكسبو 2020 دبي»، مرجان فريدوني، إلى أن توحيد الجهود بين «كانون» وجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، من خلال إطلاق مسابقة «لحظات تستحق التوثيق»، يمثل خطوة إيجابية نحو إنشاء بادرة من شأنها أن تساعد المجتمعات على فهم وإدراك أهمية حماية الكوكب والحفاظ عليه، ونحن نؤمن بقوة الفن والإبداع في إيصال هذه الرسالة، وهذا ما يدفعنا لنكون شركاء في هذه المبادرة.

• «المسابقة تسخّر قوة سرد القصص المرئية.. لإحداث تغيير إيجابي».

• «يمكن للمتسابقين تقديم المشاركات عبر الموقع الإلكتروني لـ(كانون)».

• «المصورون المحترفون والمبدعون هم القادرون على تشخيص التحديات».

طباعة