عمل فني يجسّد شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»

هدية بخيط ذهبي إلى «إكسبو».. بلمسات إماراتية وماليزية

الجناح كشف عن التركيب الفني في 30 ديسمبر الماضي. من المصدر

أهدى جناح ماليزيا، بالتعاون مع الفنانة الإماراتية شذى الملا، «إكسبو 2020 دبي» قطعة فنية، خلال حفل نظم بالجناح في 30 ديسمبر الماضي.

وقالت الفنانة والمصممة شذى الملا: إن «مصدر الإلهام وراء التركيب الفني يأتي من التراث الغني لكل من ماليزيا ودولة الإمارات العربية المتحدة»، مضيفة: «أعتقد أن اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات العربية المتحدة، هو الوقت المناسب ليقدر الجميع المكان الذي بدأت فيه الإمارات، وأين هي الآن، ووضع ذلك في الاعتبار».

وتابعت شذى: «أضفنا خطاً ذهبياً رفيعاً على كل مخروط لتقليد ذلك الخيط، اليوبيل الذهبي»، مشيرة إلى أن التقارب وتقدير الثقافات والتقاليد المختلفة، من أبرز الصفات التي تتمتع بها دولة الإمارات، ولأجل تجسيد ذلك تعاونت مع حرفيين من ماليزيا لإنجاز هذا التركيب الفني.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة «إم جي تي سي» شمس بحر محمد نور: إن «هذا التعاون جاء من اجتماع مطابقة الأعمال بين جناح ماليزيا والفنانة شذى. وسعداء بأن نرى فكرة تتجسد في قطعة فنية جميلة ذات رمزية قوية، ترتكز على تقليد حرفي مشترك».

وأضاف: «يلخص هذا العمل ملامح من شعار إكسبو 2020 دبي (تواصل العقول وصنع المستقبل). وفخورون بأننا أنجزناه، من خلال تواصل إبداع اثنين من الحرفيين من بلدينا على أساس حرفة تقليدية مماثلة تربطنا معاً كمواطنين عالميين».

شذى الملا:

• «مصدر الإلهام وراء التركيب الفني، يأتي من التراث الغني لكل من دولة الإمارات وماليزيا».

شمس بحر:

• «سعداء برؤية الفكرة تتجسد في قطعة فنية ذات رمزية قوية، ترتكز على تقليد حرفي مشترك».

طباعة