ضمن مبادرات المرحلة الثانية لـ «موطن ريادة الأعمال» بالشراكة مع «امتياز»

«الاقتصاد» تطلق برنامجاً لتعزيز استفادة الشركات الصغيرة من «الفرنشايز»

صورة

أطلقت وزارة الاقتصاد برنامج ScaleUp Franchise بالشراكة مع شركة «امتياز» Emtiyz المتخصصة في الامتياز التجاري «الفرنشايز»، وذلك ضمن مبادرات المرحلة الثانية من «موطن ريادة الأعمال». وأكد وكيل الوزارة، عبدالله آل صالح، الاستمرار في تقديم الدعم لبيئة ريادة الأعمال والمشروعات الناشئة في الدولة، وتطوير شراكة الوزارة مع القطاعين الحكومي والخاص، بما يعزز من الممكنات لرواد الأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز وصولهم إلى الفرص وتوسيع أعمالهم.

الامتياز التجاري

وقال آل صالح، إن «برنامج ScaleUp Franchise، يهدف إلى تطوير نظم العمليات الداخلية لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة في الدولة بمجال الامتياز التجاري، ودعم قدرتها وتزويدها بالخبرات والمعرفة حتى تصبح جاهزة للاستفادة من النظم العالمية للامتياز التجاري، بما يدعم خططها التوسعية والاستثمارية بالأسواق المحلية والإقليمية والعالمية».

وأضاف أن البرنامج يسهم أيضاً في تزويد الشركات بكل الخدمات القانونية والتشغيلية والمالية الخاصة بأنظمة الامتياز العالمية، عبر حصولها على الاستشارات القانونية والدورات التدريبية المتخصصة، إضافة إلى تقديم الدعم التسويقي للعلامات التجارية للشركات لمدة تصل إلى 10 سنوات، بما يساعدها على استقطاب المستثمرين، وتدشين فروع جديدة محلياً وعالمياً.

التنفيذ

وأوضحت وزارة الاقتصاد أن البرنامج سيتم تنفيذه على مرحلتين، حيث تستمر المرحلة الأولى لمدة ثمانية أسابيع، وتضم 25 شركة صغيرة ومتوسطة، فيما تصل مدة المرحلة الثانية إلى ستة أشهر، وتهدف إلى ضمان تحقيق الجاهزية الكاملة للامتياز التجاري للشركات المشاركة بالبرنامج.

ويندرج «ScaleUp Franchise» ضمن أحد مسارات برنامج «منصة دعم الشركات السريعة النمو»، الذي يأتي ضمن أحد المحاور الرئيسة الثلاثة لـ«موطن ريادة الأعمال».

ودعت الوزارة، الشركات الصغيرة والمتوسطة الإماراتية الراغبة في المشاركة بالبرنامج، التقديم من خلال الرابط: (The Entrepreneurial Nation).

شروط

ووضعت وزارة الاقتصاد بالتعاون مع شركة «امتياز» مجموعة من الشروط لاختيار الشركات الصغيرة والمتوسطة للمشاركة في البرنامج، من أهمها أن تكون الشركة لديها رخصة تجارية في الدولة، بما فيها المناطق الحرة، وأن يكون مشروع الشركة حقق أرباحاً خلال العام المالي الماضي، وتوقيع عقد الاستثمار المشترك لمدة 10 سنوات، وحضور كل الدورات التدريبية.

انضمام BPC لحلول المدفوعات الرقمية إلى مبادرة «الجيل التالي»

أعلنت وزارة الاقتصاد عن انضمام شركة «BPC» العالمية الرائدة في مجال الخدمات المصرفية والمدفوعات، لمبادرة «الجيل التالي» من الاستثمارات الأجنبية NEXTGEN، حيث أكدت الشركة التي تتخذ من سويسرا مقراً لها عزمها إطلاق عملياتها في دولة الإمارات كجزء من المبادرة الخاص بتشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر الذي أطلقته الوزارة.

وقال وزير دولة للتجارة الخارجية والمشرف على برنامج «الجيل التالي» الخاص بالاستثمار الأجنبي المباشر، الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، إن «الهدف من مبادرة (الجيل التالي) هو جذب الشركات الحيوية التي تركز على المستقبل إلى دولة الإمارات، وتسريع انتقالنا إلى اقتصاد قائم على المعرفة والابتكار». وأضاف أن «انضمام شركة BPC للمبادرة يمثل خطوة جديدة لدعم رؤية الدولة الخاصة بتعزيز بيئة الأعمال في القطاع التكنولوجي، والارتقاء بها إلى مستويات عالمية».

• برنامج «ScaleUp Franchise» يوفر الدعم التسويقي للشركات المشاركة لمدة 10 سنوات.

طباعة