إعادة توجيه 65% من القيمة الإجمالية للعقود إلى الاقتصاد المحلي

«أدنوك» تُرسي عقوداً بـ2.4 مليار درهم على 5 شركات محلية وعالمية

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، عن ترسية عقود بقيمة إجمالية تبلغ 2.4 مليار درهم (658 مليون دولار)، لتقديم خدمات تغليف آبار النفط والغاز وعزلها بالإسمنت، وذلك ضمن استثماراتها المستمرة لتعزيز النمو في مجال عمليات الحفر وزيادة سعتها الإنتاجية من النفط الخام.

وأكدت الشركة في بيان بأنه ستتم إعادة توجيه ما يزيد عن 65% من قيمة العقود الإجمالية إلى الاقتصاد المحلي عبر «برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة» طوال فترة تنفيذها، وستسهم الشركات التي تمت ترسية العقود عليها في توفير فرص عمل للمواطنين، وإيجاد فرص لتصنيع احتياجاتها محلياً.


اتفاقات تنافسية

ووفقاً للشركة، فقد تمت ترسية العقود بموجب اتفاقات إطارية تنافسية على كل من: «شركة هاليبرتون وورلد وايد ليمتد - أبوظبي» (هاليبرتون)، و«شركة بيكر ميدل إيست» (بيكر)، و«شركة الإمارات وسترن لحفر وصيانة آبار النفط» (الإمارات الغربية)، و«شركة نسر لخدمات الطاقه»، و«شركة إمجل لخدمات حقول النفط» (إمجل).


نطاق العمل

ويشمل نطاق عمل العقود تقديم خدمات تغليف وعزل الآبار بالإسمنت في حقول «أدنوك» البرية والبحرية لمدة خمس سنوات، مع خيار التمديد لسنتين بالشروط والأحكام نفسها. وتعتبر هذه العملية خطوة مهمة في حفر واستكمال آبار النفط والغاز، حيث يتم ضخ الخليط الاسمنتي بين التكوين الصخري وغلاف البئر لحماية وعزل حفرة البئر.


السعة الإنتاجية

وقال الرئيس التنفيذي لدائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج في «أدنوك»، ياسر سعيد المزروعي: «تدعم عقود خدمات تغليف آبار النفط والغاز وعزلها بالإسمنت، خطط (أدنوك) وجهودها المستمرة للنمو والتوسع في أنشطة الحفر، لتحقيق هدفها، برفع سعتها الإنتاجية من النفط والغاز، وترسيخ مكانتها كمورد عالمي موثوق للنفط الأقل كثافة في مستويات انبعاثات الكربون».
 
وأضاف: «تماشياً مع توجيهات القيادة، تواصل (أدنوك) إعطاء الأولوية لتعزيز القيمة المحلية المضافة في سعيها لتحقيق استراتيجيتها، ونحن على ثقة أن ترسية هذه العقود سيسهم في تحقيق قيمة محلية إضافية كبيرة، وتوفير المزيد من الفرص الوظيفية للمواطنين من أصحاب الكفاءات في القطاع الخاص، بما يدعم بشكلٍ مباشر أهداف (مبادئ الخمسين)».


إجمالي العقود

ولفتت «أدنوك» إلى أنه وبناءً على العقود التي تمت ترسيتها، ترتفع القيمة الإجمالية للاتفاقيت الإطارية وعقود المشتريات المتعلقة بعمليات الحفر التي أرستها «أدنوك» منذ نوفمبر 2021 إلى أكثر من 31.2 مليار درهم (8.5 مليارات دولار).

وتدعم هذه العقود خطط «أدنوك» لحفر آلاف الآبار الجديدة، لتحقيق هدف زيادة سعتها الإنتاجية من النفط الخام إلى خمسة ملايين برميل يومياً بحلول عام 2030، وتمكين دولة الإمارات من تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز.

 

 

طباعة