شركة الالكترونيات المتقدمة تستعرض في جيتكس أحدث حلولها الرقمية والتقنية

أعلنت شركة الإلكترونيات المتقدمة، إحدى شركات الشركة السعودية للصناعات العسكرية(SAMI) ، عن مشاركتها في معرض جيتكس للتقنية، الحدث التقني السنوي الرائد الذي يقام منذ أربعة عقود، حيث ستعرض الشركة محفظتها الواسعة والمتنوعة من الحلول الرقمية والتقنية المبتكرة خلال فعاليات الحدث الذي يُعقد هذا العام تحت شعار"نبدأ معاً المستقبل الرقمي الأكثر قوة"، في مركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة 17 إلى 21 أكتوبر 2021.
 
وضمن مشاركتها السابعة عشر، تتطلع شركة الإلكترونيات المُتقدّمة إلى تعزيز حضورها في معرض جيتكس، ما يعزز مكانتها كشركة سعودية رائدة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات والخدمات والحلول الذكية. وستسلط الشركة الضوء على خدماتها وحلولها الرائدة في السوق بما في ذلك طائرات Bariq بدون طيار، والخدمات المدارة، ومركز العمليات الأمنية، ونظام Sandboxing للحماية، وصمّام البيانات، وأنظمة الحوسبة. كما ستقوم الشركة بإبرام عدة مذكرات تفاهم واتفاقيات لتأسيس شراكات مع قادة التكنولوجيا المحليين والدوليين، كجزء من مشاركتها في الحدث.
 
وفي تعليقه على المشاركة بالمعرض، قال المهندس زياد المسلم، الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المُتقدّمة،: "نحن سعداء بالمشاركة في معرض جيتكس جلوبال، خاصةً وأنه يأتي في وقت يستعد فيه العالم لمرحلة ما بعد جائحة كورونا. ومن خلال ارتباطنا الطويل الأمد بهذا المعرض المتميز الذي يقدم تقنيات تحدث تغييرات جذرية في حياتنا، سنسعى إلى جعل حضورنا لافتاً من خلال تسليط الضوء على ابتكاراتنا الواسعة النطاق والمطورة محلياً، وعلى اغتنام فرص عملية جديدة. كذلك، سنستكشف فرص الشراكة الناجحة، من أجل نقل المعرفة والتكنولوجيا إلى المملكة دعماً لمستهدفات رؤية 2030 ووفاءً بالتزاماتنا كعامل تمكينٍ رئيسي في رحلة التحول الرقمي للمملكة ".
 
وتجدر الإشارة إلى أن شركة الإلكترونيات المُتقدّمة ستعرض مجموعةً من حلولها الرقمية والتكنولوجية في جناحها رقم SA-B1 بقاعة الشيخ سعيد بمركز دبي التجاري العالمي. وكانت الشركة قد حصلت على جائزة جيتكس تكنولوجي 2019 عن فئة المدن الذكية،عند مشاركتها في هذا الحدث قبل عامين.
 
وتأسست شركة الإلكترونيات المُتقدّمة عام 1988، ومقرها الرياض، وهي شركة رائدة في مجال الإلكترونيات والتكنولوجيا والصناعات التحويلية، حيث تقوم بتصميم وتطوير وتصنيع وصيانة وإصلاح الأنظمة والمنتجات المتقدمة في قطاعات الدفاع والطيران وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والأمن والطاقة. ويعمل بالشركة أكثر من 2200 موظف، 85٪ منهم سعوديون، من بينهم أكثر من 800 مهندس من الذكور والإناث، من ذوي المهارات العالية والمعتمدين للعمل في مختلف المجالات.

طباعة