«أمل».. شخصية افتراضية قادرة على معالجة وتحليل المعلومات والإجابة عن أسئلة الزوار

«إكسبو 2020 دبي» يستعين بالذكاء الاصطناعي للتنبؤ بحركة الحشود وإدارتها

صورة

كشفت نائب رئيس الأمن الإلكتروني والتكيّف في «إكسبو 2020 دبي»، إيمان العوضي، عن استعانة الحدث العالمي ببرمجيات متخصصة للمحاكاة وتحليل المعلومات، من أجل التنبؤ بحركة الحشود وتتبعها وتحليلها، ووضع التصورات اللازمة لإدارتها في أنحاء الموقع، بهدف تقديم تجربة سلسة وآمنة للزوار.

تطبيق ذكي

وقالت إن «إكسبو 2020 دبي» سيوفر، عبر تطبيقات ذكية، تجربة استثنائية لا تُنسى لجميع الزوار والشركاء والدول المشاركة، ومن بين هذه التطبيقات، تطبيق للهاتف الذكي يساعد الجمهور على استكشاف الكثير مما يقدمه «إكسبو 2020 دبي» قبل الزيارة وأثناءها، وبما يشمل مواعيد الفعاليات وأماكنها، والخرائط التفاعلية، والإرشاد للطرق وأماكن الجذب، وتخطيط الرحلة بما يتناسب مع اهتمامات الزائر.

وأشارت إلى تعاون «إكسبو 2020 دبي» مع «أكسنتشر» و«دبي الذكية» لتطوير شخصية افتراضية لإجراء المحادثات مع الجمهور، باستخدام الذكاء الاصطناعي، تسمّى «أمل»، قادرة على معالجة وتحليل كميات كبيرة من المعلومات بسرعة فائقة، والإجابة عن أسئلة الزوار باللغتين العربية والإنجليزية بدقة.

الاصطفاف الذكي

وتطرقت العوضي إلى نظام الاصطفاف الذكي في «إكسبو 2020 دبي»، الذي سيساعد على تقليص وقت انتظار الزوار، بما يسمح لهم بقضاء مزيد من الوقت في جولاتهم، واستكشاف مزيد من أماكن الجذب.

وأوضحت أن النظام يُمكّن الزوار من حجز مواعيد محددة، وتحقيق أكبر استفادة من زياراتهم، من خلال تحديد الجناح الذي يختارونه، وتمكينهم من زيارته في الوقت الذي يناسبهم، من دون الحاجة إلى الاصطفاف في طوابير انتظار، لافتة إلى أن النظام سيتوافر في أجنحة الموضوعات الثلاثة: «الفرص» و«التنقل» و«الاستدامة»، إضافة إلى أجنحة الدول.

وذكرت أن شركة «سيمنس» العالمية، وهي شريك أول رسمي في مجال البنية التحتية الرقمية لـ«إكسبو 2020 دبي»، ستربط وتتابع 137 مبنى، والتحكم فيها بالكامل عبر منصة الإدارة السحابية المركزية «سيمنس نافيغيتور»، وذلك على امتداد مساحة موقع الحدث العالمي التي تبلغ 4.38 كيلومترات مربعة.

وأكدت نائب رئيس الأمن الإلكتروني والتكيّف في «إكسبو 2020 دبي»، أن تطبيق هذه التقنيات الذكية سيتم في جميع أرجاء مناطق الموضوعات الفرعية الثلاثة للحدث العالمي، («الفرص» و«التنقل» و«الاستدامة»)، وذلك في الأجنحة المخصصة للموضوعات الفرعية، ومعظم أجنحة الدول المشاركة، إضافة إلى مركز دبي للمعارض.

تجربة استثنائية

وقالت العوضي إن «إكسبو 2020 دبي» يعد تجربة عالمية صُمّمت للجمع بين الناس والمجتمعات والدول للعمل معاً، وتقديم حلول للتحديات التي تواجهنا، والتعاون لتسخير أحدث التقنيات والذكاء الاصطناعي والروبوتات لخدمة البشرية، بقوة الذكاء الاصطناعي القادرة على إحداث تحوّل الموقع.

وأضافت أن «إكسبو 2020 دبي» سيكون بفضل الشراكات التي عقدها مع أقطاب صناعة الاتصالات والتقنيات المحلية والعالمية، أحد المواقع الأكثر اتصالاً في العالم، مدعوماً بشبكات الجيل الخامس المتطورة، والذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء، والروبوتات والواقع المعزز، وذلك بالتعاون مع شركاء التقنية الرسميين: «سيمنس»، و«اكسنتشر» و«سيسكو»، و«اتصالات»، و«إس إيه بي»، و«ترمينوس تكنولوجيز».

وأوضحت العوضي أن التقنيات المتطورة التي يقدمها الشركاء ستسهم في تقديم تجربة رقمية استثنائية للزوار في فترة الحدث الدولي، وفي توفير بيئة أعمال ذكية للشركات والمؤسسات المختلفة بعد ختام الحدث، حيث سيتطور موقع «إكسبو 2020 دبي»، ليصبح مدينة ذكية مكتملة الأركان.

التجول بسهولة

وأكدت العوضي أن التقنيات التي سيوفرها الحدث العالمي، ستساعد الزوار والمشاركين والمتطوعين وفريق «إكسبو 2020 دبي» على التجول في الموقع بسهولة، وتحديد وجهاتهم المختلفة بيسر، مع وجود مئات من الشاشات التي ستعرض المعلومات والإرشادات والوسائط المتعددة بصورة عالية الدقة في أنحاء الموقع.

وقالت إن «إكسبو 2020 دبي» يأتي في طليعة مُعتمدي التقنيات الجديدة والمتطورة، حيث إنه الأول في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، الذي يحصل على خدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصالات، بفضل الشراكة مع شركة «اتصالات»، شريك خدمات الاتصالات والخدمات الرقمية من فئة «شريك أول رسمي».

100 تطبيق

سيوفر «إكسبو 2020 دبي» أكثر من 100 تطبيق، لتقديم تجربة استثنائية لا تُنسى لجميع الزوار والشركاء والدول المشاركة، ومنها تطبيق الهاتف الذكي الذي يساعد الجمهور على استكشاف الكثير مما يقدمه المعرض قبل الزيارة وفي أثنائها، مثل مواعيد الفعاليات وأماكنها، والخرائط التفاعلية، والإرشاد للطرق وأماكن الجذب، وتخطيط الرحلة بما يتناسب مع اهتمامات الزائر.

«السوق الإلكتروني»

يستضيف «إكسبو 2020 دبي» «السوق الإلكتروني» وهو عبارة عن بوابة تجارية إلكترونية للتعامل بين الشركات، وتوفر للمشاركين منصة رقمية تُيسّر عليهم إجراء المعاملات مع شركاء «إكسبو 2020 دبي»، والمُوردين في دولة الإمارات وخارجها.

بدورها توفر المنصة المتكاملة للخدمات للمشاركين والشركاء مصدراً لجميع المعلومات في مكان واحد، طوال فترة وجود الأجنحة وإقامة الحدث، وتساعدهم أيضاً في ضمان الامتثال للقوانين المعمول بها في دولة الإمارات، والحصول على الموافقات اللازمة، والالتزام بتقديم المستندات المطلوبة.

تطبيق التقنيات الذكية سيتم في مناطق الموضوعات الثلاثة: «الفرص» و«التنقل» و«الاستدامة».

طباعة