العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بالتزامن مع «إكسبو».. وللمرة الأولى في الشرق الأوسط

    «إينوك» تستضيف «أسبوع غاز البترول المسال 2021»

    صورة

    تستعد مجموعة «إينوك»، شريك الطاقة المتكاملة لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، لاستضافة فعاليات «أسبوع غاز البترول المسال 2021» حصرياً للمرة الأولى في الشرق الأوسط، والذي تنظمه «الجمعية العالمية لغاز البترول المسال»، تحت شعار «طاقة من أجل الغد» في مركز دبي التجاري العالمي بين الخامس والتاسع من ديسمبر المقبل، وذلك بالتزامن مع معرض «إكسبو 2020 دبي».

    وكان قد أُعلن عن الحدث للمرة الأولى في مدينة أمستردام عام 2019، خلال الدورة الـ32 للمنتدى العالمي لغاز البترول المسال، والمؤتمر الأوروبي لغاز البترول المسال 2019، إذ تنعقد فعاليات الأسبوع في مدينة مختلفة كل عام، ويجمع تحت مظلته العديد من الرؤساء التنفيذيين لأبرز شركات غاز البترول المسال والوزراء، وممثلي المنظمات الدولية الكبرى ووسائل الإعلام، لاستكشاف آفاق تطوير قطاع غاز البترول المسال، وبحث فرص النمو وبناء علاقات الأعمال الجديدة.

    وأوضحت «إينوك» في بيان، أن «أسبوع غاز البترول المسال 2021»، يقام وفقاً لأسلوب يجمع بين الحضور الشخصي والندوات الإلكترونية على منصة تنظيم الفعاليات «سواب كارد» (Swapcard) المتوافرة عبر الإنترنت وعلى الهواتف المتحركة، ما يتيح فرصة المشاركة والتفاعل لمجموعة أكبر من المعنيين بقطاع غاز البترول المسال من مختلف أنحاء العالم.

    وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة «إينوك»، سيف حميد الفلاسي: «نفخر باستضافة فعاليات (أسبوع غاز البترول المسال 2021) تزامناً مع (إكسبو 2020 دبي)، الذي سيكون واحداً من أهم الفعاليات العالمية على الإطلاق».

    وأضاف: «يوفر (أسبوع غاز البترول المسال) فرصة فريدة لمناقشة أفضل الممارسات وأبرز التحديات في القطاع، وذلك من خلال ندوات الحوار وتبادل المعرفة دعماً لمسيرة التحوّل التي يشهدها القطاع».

    من جهته، قال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب في «الجمعية العالمية لغاز البترول المسال»، جيمس روكال: «يسعدنا تنظيم النسخة الافتتاحية من (أسبوع غاز البترول المسال) في مدينة دبي خلال العام الجاري، لنجمع مجدداً بين جميع المعنيين بقطاع غاز البترول المسال العالمي بعد جائحة (كوفيد-19)».

    طباعة