برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    واصل نموّه القوي خلال أغسطس

    القطاع الخاص الإماراتي يشهد أسرع زيادة في التوظيف منذ يناير 2018

    النمو القوي للإنتاج انعكس بشكل متزايد على قرارات التوظيف في الشركات. أرشيفية

    أظهر مؤشر مديري المشتريات الرئيس «RPMI» التابع لمجموعة «آي.إتش.إس ماركت»، الخاص بالإمارات، أن القطاع الخاص غير النفطي في الدولة، واصل نموه القوي خلال أغسطس الماضي، لكن أقل بشكل طفيف من التوسع الذي حققه في يوليو، الذي كان أسرع وتيرة للنمو في عامين.

    وأوضح المؤشر، أن النمو القوي للإنتاج أدى إلى أسرع زيادة في التوظيف منذ يناير 2018، مشيراً إلى تسارع نمو الإنتاج مع استمرار قوة زخم المبيعات.

    وارتفع المؤشر، المعدل في ضوء العوامل الموسمية، والذي يغطي قطاعَي الصناعات التحويلية والخدمات، إلى 53.8 نقطة الشهر الماضي، ليظل أعلى بكثير من مستوى 50 نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش، وأقل قليلاً من المعدل المتوسط المسجل منذ عام 2009 البالغ 54.1.

    كما ارتفع الناتج، وهو مؤشر فرعي يقيس أنشطة الأعمال، إلى 58.6 نقطة في أغسطس الماضي من 57.1 نقطة في يوليو السابق، وهي ثاني أعلى قراءة على التوالي منذ يوليو 2019.

    وقال الخبير الاقتصادي لدى «آي.إتش.إس ماركت»، ديفيد أوين، إن «بيانات مؤشر مديري المشتريات، لفتت إلى ارتفاع قوي آخر في أنشطة الأعمال عبر القطاع غير النفطي في الإمارات، خلال أغسطس 2021، حيث استمر الطلب في التعافي من تأثير الجائحة».

    وأضاف أن «ذلك انعكس بشكل متزايد على قرارات التوظيف في الشركات، مع ارتفاع أرقام التوظيف بأسرع معدل منذ أكثر من ثلاث سنوات ونصف السنة».

    وبيّن أن المؤشر الفرعي للتوظيف، الذي انكمش لمدة 12 شهراً على التوالي في 2020، وأربعة أشهر من هذا العام، ارتفع إلى 51.6 نقطة في أغسطس من 50.7 في يوليو، وهي أعلى قراءة له منذ يناير 2018.

    طباعة