برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تعامل مع نحو 1.9 مليون مسافر.. والإجمالي 12.56 مليوناً في 7 أشهر

    «دبي الدولي»: 23% نمواً في أعداد المسافرين خلال يوليو

    «دبي الدولي» سجل 18 ألفاً و262 حركة جوية خلال يوليو 2021. إي.بي.إيه

    أظهرت بيانات لهيئة دبي للطيران المدني، أن إجمالي أعداد المسافرين عبر مطار دبي الدولي وصل إلى 12 مليوناً و561 ألفاً و117 مسافراً خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري.

    إجمالي العدد

    ووفقاً لبيانات حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فقد وصل إجمالي أعداد المسافرين الدوليين الذين استخدموا مطار دبي الدولي خلال يوليو 2021 إلى مليون و915 ألفاً و887 مسافراً، مقابل مليون و555 ألفاً و82 مسافراً في يونيو 2021 بنسبة نمو وصلت إلى 23.2%.

    وكان عدد المسافرين خلال يناير 2021، الأنشط بنحو 2.04 مليون مسافر، فيما سجل فبراير1.67 مليون مسافر، ومارس نحو 2.03 مليون مسافر. بدوره سجل شهر أبريل 1.87 مليون مسافر، ومايو نحو 1.47 مليون مسافر، ليرتفع عدد المسافرين إلى 1.55 مليون مسافر في يونيو.

    الرحلات والشحن

    من جهتها، وصلت الحركة الجوية في مطاري «دبي» و«آل مكتوم» الدوليين خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري إلى 136 ألفاً و446 حركة جوية، موزعة بين 119 ألفاً و301 حركة في مطار دبي الدولي، و17 ألفاً و145 حركة في مطار آل مكتوم الدولي.

    وسجلت الحركة الجوية في «دبي الدولي» خلال يوليو وحده 18 ألفاً و262 حركة، بينما وصلت إلى 15 ألفاً و28 حركة في مطار آل مكتوم الدولي.

    وعلى صعيد الشحن، تعامل مطار دبي الدولي خلال الفترة الممتدة بين يناير ويوليو من العام الجاري مع نحو 1.25 مليون طن من الشحنات الجوية، منها 186 ألفاً و361 طناً خلال يوليو 2021. كما سجل مطار آل مكتوم الدولي نحو 110 آلاف و988 طناً من الشحن الجوي خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري، ونحو 16 ألفاً و40 طناً من الشحن الجوي خلال يوليو الماضي وحده.

    توقعات إيجابية

    يشار إلى أن مؤسسة مطارات دبي توقعت نتائح إيجابية، وأن يشهد مطار دبي الدولي نمواً قوياً خلال النصف الثاني من العام الجاري، وذلك مع بدء العمل بتخفيف قيود السفر للقادمين إلى دبي من بعض الدول الإفريقية والآسيوية، وفي إطار نجاح الخطط الاستراتيجية للإمارة في إدارة تداعيات جائحة «كوفيدـ19»، وقيادتها حركة التعافي السياحي في العالم.

    وأضافت المؤسسة أنه مع إعادة افتتاح مبنى الركاب (1) والكونكورس D، والمحطة الرئيسة لـ60 شركة طيران دولية، فإنها بدأت في النصف الثاني من العام بتحقيق أرقام إيجابية جداً، لاستيعاب النشاط الموسمي للمسافرين خلال العطلة الصيفية، لافتة إلى أن الأرقام الأولية دفعت نحو التوسع المستمر في شبكات خطوط الناقلتين الأساسيتين في الإمارة وهي «طيران الإمارات» و«فلاي دبي» اللتين تمتد شبكتهما المشتركة إلى 168 وجهة حول العالم.

    • مؤسسة مطارات دبي توقعت أن يشهد مطار دبي الدولي نمواً قوياً خلال النصف الثاني.

    طباعة