لتوفير تعليم رقمي عالمي المستوى

أكاديمية مركز دبي المالي العالمي و"إد آيد" يطلقان "كلية المستقبل"


 

أعلنت أكاديمية مركز دبي المالي العالمي، ومنصة "إد آيد" للتعليم العالي في مجال التكنولوجيا المالية التي تتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقراً لها، عن إطلاق "كلية المستقبل"، التي تتيح إمكانية الوصول إلى برامج تعليمية لمواطني دولة الإمارات والمقيمين على أرضها من المؤسسات الأكاديمية العالمية الرائدة.

وتدعم هذه المبادرة، رؤية الإمارات 2021 الرامية لبناء إقتصاد تنافسي قائم على المعرفة من خلال تطوير القدرات المحلية مدفوعة بالإستثمار المستدام في التعليم، والتي ستصبح حافزاً لتوسيع وتعزيز المواهب في دبي ومركز دبي المالي العالمي، بما يدعم المعرفة والمهارات المكتسبة نمو مجتمعات واقتصادات أكثر إستدامة وشمولية.

وتعد "كلية المستقبل" رابع مبادرة تعليمية تحت مظلة أكاديمية مركز دبي المالي العالمي، فيما تركز الكليات الثلاث الأولى على مستقبل التخصصات المالية والقانونية والإدارية.
ويتزامن إفتتاح "كلية المستقبل"، مع خطط التوسع التي تبنتها أكاديمية مركز دبي المالي العالمي نحو "إنوفيشن هب" الجديد في "أفينيو البوابة"، وهي أكبر منظومة للإبتكار في المنطقة وتدعم الشركات الناشئة الصغيرة أو الشركات الطامحة للنمو، إلى جانب شركات "يونيكورن" والمؤسسات التقنية الضخمة بما يسهم في تسريع نجاح هذه الشركات ورسم ملامح مستقبل القطاع المالي.
 وتتميز "كلية المستقبل" بطاقة إستيعابية تصل إلى أكثر من 25 ألف طالب خلال العام، حيث تركز برامجها التعليمية على إكتساب المهارات والمعرفة المطلوبة لتطوير قطاع مالي عالمية أكثر إستدامة وإبتكاراً.
وسيستفيد الطلبة من المنظومة الحيوية الذي يتمتع بها مركز دبي المالي العالمي، مما يوفر لهم الوصول إلى أكثر من 400 برنامج أكاديمي عبر الإنترنت ودورات تدريبية ومهنية قائمة على المهارات العملية، ومخيمات التدريب المهنية، والدراسة مع مجتمعات مهنية مماثلة، وجميع فرص التعليم عبر الإنترنت مدعومة من المؤسسة الرائدة عالمياً في تكنولوجيا التعليم (2U)، وستتضمن عدد من البرامج التي تركز على الذكاء الإصطناعي والأمن السيبراني والبلوك تشين وتحليلات بيانات الترميز والتكنولوجيا المالية وهندسة البرامج. وستعمل أكاديمية مركز دبي المالي العالمي ومؤسسة "أد آيد" على تزويد الطلبة بالتوجيه الأكاديمي والمهني، وفرص التواصل مع الطلبة والشركات، والحصول على التدريب والتقدم للحصول على وظائف لدى أكثر من 2500 شركة متواجدة في مركز دبي المالي العالمي.
وقالت نائب الرئيس التنفيذي للعمليات ورئيس أكاديمية مركز دبي المالي العالمي، علياء الزرعوني: "يؤكد إنضمام كلية المستقبل إلى أكاديمية مركز دبي المالي العالمي على إلتزام المركز المالي في رسم ملامح القطاع المالي من خلال تحقيق التعاون والإبتكار وتبني الحلول التقنية، حيث تسعى الأكاديمية إلى تسريع وتيرة النمو الاقتصادي لدبي من خلال تطوير المهارات المطلوبة، التي ستمكنهم من ريادة عملية تحول القطاع المالي والمساهمة في تحقيق نموه المستدام".
وأضافت الزرعوني: "توفر الأكاديمية العديد من الخدمات التي تدعم تطوير المهارات التي من شأنها أن تساهم في عملية تطوير القطاعات العاملة بها، والتي ستعود بالمنفعة على النمو الاقتصادي لدبي والمنطقة والإقتصادات العالمية الرئيسة".

طباعة