«اتصالات» تكشف عن تقنيات صحية لتمكين أصحاب الهمم

صورة

قدمت شركة اتصالات، خلال مشاركتها في معرض أسبوع «جيتكس» للتقنية، حلولاً مبتكرة للرعاية الصحية، تندرج ضمن إطار المسؤولية المجتمعية للشركة، مع التركيز على مفهوم «التكنولوجيا من أجل الخير»، الذي سعت من خلاله إلى تسليط الضوء على التقنيات التعويضية، ودورها في توفير مستوى حياة أفضل للمستخدمين من أصحاب الهمم.

وعرضت «اتصالات» لزوّار جناحها العديد من التقنيات التي تندرج تحت مبادرة «التكنولوجيا من أجل الخير»، حيث عرضت الكرسي المتحرك الكهربائي ذاتي القيادة، الذي تم تطويره بشكل مشترك من قبل شركة «باناسونيك»، وشركة تصنيع الكراسي المتحركة الكهربائية اليابانية. ويتميز هذا الكرسي بقدرته على الذهاب إلى أي مكان وفي أي وقت، وذلك بفضل إمكاناته التقنية الفائقة القادرة على اكتشاف وتجنب أي عقبات قد تعترض طريقه.

أما ذراع Hero فهي أول ذراع إلكترونية في العالم معتمدة طبياً بطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث تتمتع هذه الذراع بقدرتها على أداء العديد من المهام والوظائف، مثل المسك، والتحية بالكف، والتحية بالقبضة، ورفع الإبهام.

ومن الأمثلة الأخرى على المبادرة، نظارة (NuEyes E2) التي تم تصميمها لمساعدة الأشخاص الذين يعانون ضعفاً في البصر، حيث تتميز هذه النظارة بقدرتها على تكبير الأشياء لغاية 18 مرة، علاوة على أنها مزوّدة بتقنية (NuCall) التي تتيح للمرضى فرصة الاتصال الصوتي والمرئي مع أطبائهم.

في حين يعتبر روبوت «Aimbot» أحد أفضل الحلول الروبوتية لمواجهة «كوفيد-19»، وهو روبوت ذكي ومستقل تم تصميمه للعمل في الأماكن المغلقة لمكافحة الأوبئة والوقاية من الفيروسات. تجدر الإشارة إلى أن الروبوت مجهز بمستشعرات متعددة تسمح له بالتنقل بشكل مستقل، والتفاعل مع الناس، وقياس درجة حرارة الجسم، ورش المطهر تلقائياً في الأماكن المغلقة.

كما يضم جناح «اتصالات» أحد الحلول المتميزة لأصحاب الهمم وهو «القميص الصامت»، وهو يتيح للصم أن يستشعروا الموسيقى على الجلد. ويوفر هذا القميص المبتكر الفرصة أمام الأشخاص الذين يعانون ضعف السمع الاستمتاع أيضاً بالأنشطة والحفلات الموسيقية.

طباعة