«كيكلاب» و«إن واي كوين» توقّعان اتفاقية لجذب المستثمرين الإسرائيليين

وقّعت «كيكلاب» للتراخيص ومساحات العمل، المملوكة لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، والتابعة لحكومة دبي، ومجموعة «إن واي كوين»، اتفاقية شراكة بهدف تعزيز الفهم الثقافي والاستثمار الأجنبي وتطوير الأعمال بين مجتمعَي رجال الأعمال في دولة الإمارات وإسرائيل.

وتأتي هذه الاتفاقية في ظل تطبيع العلاقات بين البلدين إيذاناً بمرحلة جديدة من التبادل الدبلوماسي والثقافي والتجاري والمعرفي بينهما.

وينبثق عن هذه الاتفاقية افتتاح مركز للجالية اليهودية في دبي، ليقوم هذا المركز بتقديم المساعدة في مجالات الأعمال والسياحة والسفر، وتقديم المشورة الاستراتيجية للمستثمرين الإسرائيليين الراغبين في توسيع أعمالهم في دولة الإمارات، وذلك عبر «كيكلاب».

ويقدم المركز الجديد خدمات متوافقة مع التعاليم الدينية للسياح الإسرائيليين خلال تواجدهم في دبي، ويشمل ذلك وجبات «الكوشر» بحسب العقيدة اليهودية.

وبحسب الاتفاقية، تدعم مجموعة «إن واي كوين»، مسعى «كيكلاب» للوصول إلى شريحة أوسع في السوق الإسرائيلية، وذلك من خلال الترويج لها في أوساط رواد الأعمال والشركات، وتوضيح ميزات العمل في دبي من خلال «كيكلاب».

وتقدم «كيكلاب» خدمات الترخيص في منطقة حرة في دبي وفي البر الرئيس بالإمارة، وتتيح لعملائها التسجيل والترخيص عن بُعد، وذلك عبر «واتس أب» وغيره من الوسائط الرقمية.

وأشار الرئيس التنفيذي في «كيكلاب»، تصور الحق، إلى أن فريق «كيكلاب»، يسعى دوماً لتبادل المعارف والأفكار، فالاتفاقية لن تفتح الباب فقط أمام الشركات الإسرائيلية للحصول على رخصة تجارية في دولة الإمارات، بل تتيح لها الترويج لمنتجاتها وخدماتها، بالإضافة إلى تعزيز الاستثمارات الأجنبية المباشرة والخبرات المهنية في المنطقة، وتشير بعض التقديرات المستقبلية إلى أن التبادل التجاري بين البلدين سيبلغ أربعة مليارات دولار سنوياً، لذا فالفرص أمامنا هائلة.

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة «إن واي كوين»، نعوم كوين، إن «هذه الاتفاقية تأتي في توقيت مثالي يتزامن مع بدء التعاون بين اقتصادين إقليميين مهمين وقائمين على المعرفة والابتكار»، مؤكداً على الفرص الهائلة للتعاون الاقتصادي والاستثمار، مضيفاً أن العمل مع «كيكلاب» يهيئ للشركات الإسرائيلية التوسع في السوق الإماراتية.

طباعة