5 قضايا يناقشها «أديبيك 2020» في دورته الافتراضية

يبحث المشاركون في مؤتمر ومعرض «أديبك 2020»، بنسخته الافتراضية التي تعقد في الفترة بين التاسع والـ12 من نوفمبر الجاري، خمس قضايا أساسية تغطي التحديات التي تواجه أنشطة قطاعي النفط والغاز، بسبب تداعيات جائحة «كوفيدـ19»، وما خلفته من آثار سلبية في اقتصادات العالم وصناعة النفط والغار.

وتشمل القضايا المطروحة، ضمن الجلسات الرئيسة: مستقبل العرض والطلب في قطاع الطاقة، من خلال قراءات وتصورات جديدة حول مستقبل السوق، فضلاً عن أهمية تعزيز مرونة واستدامة الأعمال باعتماد أحدث حلول التكنولوجيا، وتحفيز الابتكار، وبناء الشراكات، كما ستتطرق الجلسات إلى تأثيرات المشهد السياسي عالمياً في مستقبل الطاقة، وتناقش موضوعات الحوكمة والمسؤولية المجتمعية، والبيئة في قطاع النفط والغاز بعد أزمة «كوفيد-19».

كما سيتم تناول ملف كوادر المستقبل، وآليات التكيف مع المتغيرات الحالية لتحقيق النجاح. وبحسب لقاء تعريفي عقدته شركة «أدنوك»، افتراضياً أمس، يأتي المعرض في دورته الحالية لتأكيد مكانة الإمارات، ودورها الريادي في صناعة النفط والغاز، ورسم خطط المستقبل خلال المرحلة لمسيرة الصناعة.

وبحسب البيانات المعلنة، يشارك في المؤتمر الاستراتيجي للفعالية، خلال الدورة الحالية، 70 متحدثاً مع أكثر من 1840 مشاركاً، و800 متحدث، و5124 مشاركاً في البرنامج التقني. وفيما بلغ عدد العارضين 120 جهة، وصل عدد المسجلين في المعرض الافتراضي نحو 3000 زائر.

طباعة