‎الطاير والجابر يبحثان مع وزير الخزانة الأمريكي ورجال أعمال إسرائيليين تعزيز التعاون

استقبل وزير الدولة للشؤون المالية عبيد حميد الطاير ، ووزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الدكتور سلطان بن أحمد الجابر ، في قصر الإمارات في أبوظبي اليوم، وفدا برئاسة ستيف منوتشين وزير الخزانة الأمريكي، ويضم عددا من رجال الأعمال الإسرائيليين، بحضور نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية- أبوظبي، وجاسم محمد الزعابي رئيس دائرة المالية، ومحمد علي الشرفاء رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، إلى جانب عدد من كبار رجال الأعمال والمسؤولين الإماراتيين .

كما حضر من الجانب الأمريكي كل من آفي بيركويتز المبعوث الأميركي في الشرق الأوسط، وآدم بوهلر رئيس المؤسسة الأمريكية للتمويل والتنمية الدولية، وسعادة جون راكولتا جونيور سفير الولايات المتحدة لدى دولة الإمارات، وعدد من كبار المسؤولين.

وجرى خلال اللقاء بحث فرص التعاون الكبيرة والواعدة التي تنتظر البلدين، وذلك في أعقاب الاتفاق الإبراهيمي للسلام التاريخي الموقع بين دولة الإمارات ودولة إسرائيل، كما تم التطرق إلى أهمية الاتفاق في فتح آفاق جديدة للتعاون في المنطقة، وفي إطلاق الإمكانات الاقتصادية، وخلق فرص للتعاون الإقليمي، بهدف تحقيق الرفاهية لشعوب المنطقة وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

والتقى رجال الأعمال الذين يمثلون القطاعات المختلفة في دولة إسرائيل بعدد من رجال الأعمال والمؤسسات التجارية وكبار الشخصيات الاقتصادية في دولة الإمارات، لبحث سبل تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين الجانبين، وتعزيز العمل المشترك ومناقشة فرص التعاون بين البلدين، في إطار رغبة كلا الطرفين لإقامة علاقات اقتصادية مباشرة.

وخلال مأدبة عشاء، استمع الحاضرون إلى كلمات رئيسية من الطاير، ومنوشين، وجون راكولتا جونيور، كما تم على هامش الزيارة توقيع مذكرة تفاهم بين شركة الإمارات الوطنية القابضة وشركة "فورتيفاي" الإسرائيلية، وكذلك بين مؤسسة أحمد بن زايد للأعمال الخيرية والإنسانية ومركز إسحاق رابين.

طباعة