برنامج «مضياف» يدرّب المواطنين عبر «التعلّم عن بُعد»

تواصل إدارة توطين القطاع السياحي في كلية دبي للسياحة، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة)، تقديم دوراتها التدريبية المجانية للمواطنين عبر منصات التعلم عن بُعد في ظل الظروف الراهنة لجائحة «كوفيد-19».

وكانت الدورات التدريبية لبرنامج «مضياف» قد استقطبت نحو 300 مواطن ومواطنة خلال شهر سبتمبر الماضي، لتعزيز معارفهم وخبراتهم وتطوير مهاراتهم العملية، وقد شملت البرامج التدريبية موضوعات عدة، بما فيها «مهارات العرض» التي أسهمت في تمكين 50 مشاركاً، بعد انتهاء البرنامج من بناء وتقديم العروض التقديمية واختيار الأدوات الصحيحة للتعامل بثقة مع العملاء.

كما شارك 50 مشاركاً ضمن برنامج «التعامل مع السلوكيات الصعبة»، والتي أتاحت لهم تطوير مهاراتهم في مواجهة المواقف الحرجة والتحديات والإصرار على الوصول للأهداف.

وقالت مدير إدارة توطين القطاع السياحي في كلية دبي للسياحة، مريم المعيني: «في ظل الظروف الراهنة التي فرضتها جائحة كورونا (كوفيد-19) يواصل برنامج مضياف نقل المعرفة وتوفير مواد تعليمية إلكترونية وتفاعلية عن بُعد لدعم المواطنين من أصحاب العمل أو الباحثين عن فرص عمل في القطاع السياحي، وذلك حرصاً على سلامتهم، مع مراعاة تقديم أفضل البرامج لمواكبة المستجدات وواقع التعلم الافتراضي الذي فرضته الجائحة».

 

طباعة