«دبي للسيليكون» تستخدم خوذة ذكية لكشف أعراض «كوفيد-19»

تبنّت سلطة واحة دبي للسيليكون استخدام خوذة «كي سي إن 901» الذكية، التي سيتم ارتداؤها من قبل موظفي الأمن والسلامة في الواحة، تماشياً مع التزامها بصحة وسلامة ووقاية المجتمع، ومن موقعها الريادي مركز تميز لاختبار وتطبيق التقنيات الذكية.

وأفادت في بيان، صدر أمس، بأن تصميم الخوذة الذكية، سيسهم في الكشف عن الأعراض المحتملة للإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والمساعدة في تسهيل حركة العاملين في الواحة، مع ضمان أعلى مستويات السلامة والأمن.

وتشتمل أهم وظائف الخوذة الذكية على تسجيل درجة الحرارة من دون الحاجة إلى ملامسة الأشخاص، والفحص السريع للمجموعات في الأماكن الداخلية والخارجية على حد سواء.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الهندسية والمدينة الذكية في سلطة واحة دبي للسيليكون، المهندس معمّر خالد الكثيري، إن سلطة الواحة تستمر في اعتماد تقنيات جديدة تضمن سلامة مجتمع الواحة بأكمله، التزاماً منها بتوفير بيئة آمنة للموظفين وشركاء الأعمال في الواحة.

وتابع: «بالتوازي مع التزامنا بالعمل على الابتكار في القطاع التكنولوجي، وجدنا أن استخدام تقنيات التصوير الحراري في الواحة يضمن استمرارية الأعمال بشكل فعال». وأضاف: «شهدنا تطورات بارزة في مختلف المجالات، مثل تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد، ولذلك نحرص في واحة دبي للسيليكون على استكشاف هذه الابتكارات وتوفير الاختبارات اللازمة لتجريبها».

 

طباعة